<div style="background-color: none transparent;"><a onclick="_gaq.push(['_trackEvent', 'Outgoing', 'news.rsspump.com', '/']);" rel="nofollow" href="http://news.rsspump.com/" title="rsspump">news</a></div>
  • تابعوا جديدنا في تلفزيون القلعة
  • الأخبار العاجلة منتديات قلعة طرابلس     
    التميز خلال 24 ساعة
     الفارس المميز   الموضوع المميز   المشرف المميز    المراقب المميز 
    سمير رامي

    قريبا
    قريبا

    المنتدى المتواجدون الآن مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
    العودة   قلعة طرابلس > المنتدى الإسلامي > القسم الاسلامي العام > قسم القران الكريم
    جروب المنتدى على الفيس بوك ادخل واشترك معانا
    التسجيل اكثر المتميزين خلال 7 ايام ! التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويمالمسابقات اجعل كافة الأقسام مقروءة



    إنشاء موضوع جديد إضافة رد
     
    LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 3-03-2011م, 10:40 PM   #11
    افتراضي

    نتابع ....
    خامساً:
    وجوه القراآت
    * قرأ الجمهور ( ثُلُثَي ) بضم اللام , وقرأ ابن السميقع , وأبو حيوة , وهشام , عن أهل الشام ( ثلْثي ) بإسكان اللام .
    انظر: معاني القرآن 3/199 , والتيسير في القراآت السبع ص 137 .
    * قرأ ابن كثير, وعاصم , وحمزة , والكسائي , وخلف ( نصفَهُ وثلُثَهُ ) بنصب الفاء , والثاء , وضم الهائين ؛ عطفاً على أدنى المنصوب ظرفاً .
    وقرأ الباقون , والأعمش بخفض الفاء , والثاء , وكسر الهائين ؛ عطفاً على ( ثلثي ) المجرورة بمن , فيكون المعنى : من ثلثي الليل , ومن نصفه , ومن ثلثه .
    انظر : المراجع السابقة , وحجة القرّاء 1 / 730 - 731 .
    - قال الفراء - رحمه الله - :
    " ومن نصب هو أشبه بالصواب " . معاني القرآن المرجع نفسه .
    ووافقه السمين الحلبي , وقال : " في الجر إشكال " . الدر المصون 10/ 528 .
    - قال ابن عاشور - بعد ترجيحه للخفض - : " فمن العجاب قول الفرّاء , أن النصب أولى بالصواب " التحرير والتنوير 29/262.
    - قال شيخ وإمام المفسرين , محمد بن جرير الطبري : " والصواب من القول أنهما قراءتان معروفتان , صحيحتا المعنى , فبأيتهما قرأ القارئ فمصيب " جامع البيان 23/ 697.
    وهذا الأخير , هو ما تميل إليه النفس وترتاح -والله أعلم -.
    انظرها في : التسهيل لابن جزّي 1/ 502 , المعاني ص 511 .
    * قرأ الجمهور ( هو خيراً ) بالنصب , وقرأ ابن السميقع , وأبو السماك بالرفع ( هو خيرٌ ) .
    - قال أبو زيد : " وهي لغة بني تميم , يرفعون بعد ضمير الفصل .
    انظر : المحرر الوجيز 6/ 444 , والدر المصون 10 / 530 , وفتح القدير للشوكاني 7 / 345.
    * قرأ الجمهور ( وأعظمَ ) بنصب الميم ؛ عطفاً على ( هو خيراً ) , وقرأ أبو السماك ( وأعظمُ ) برفعها ,كما فعل ب ( هو خير ) .
    انظر : المرجع السابق , و روح المعاني 15 / 126 .

    آخر مواضيعي

    تَوَفَّى فلانٌ ، تَوَفَّى اللهُ فلاناً ، تُوُفِّيَ فلانٌ!!!
    استضاف و ضيَّفَ
    أقسام الناس وما تُقابَل به طبقاتهم
    مَسْكُوكَاتُ لُغَتِنَا أَوْجَزَتْ اللَفْظَ وَأَشْبَعَتْ المَعْنَى
    بين الحسد والغبطة

     
      رد مع اقتباس
    قديم 4-03-2011م, 11:13 PM   #12
    افتراضي

    سادساً :
    اللطائف التفسيرية
    اللطيفة الأولى :
    قوله : ( إن ربك يعلم أنك تقوم ) هذا يشعر بالثناء عليه - صلى الله عليه وسلم - , لوفائه بحق القيام الذي أُمر به .
    وعبر بقوله ( ربك ) ليدل على رعاية الله له , وتأكيد الخبر بقوله ( إن ربك ) فيه الزيادة من الاهتمام به , وفي هذا كناية عن أنه أرضى ربه بما قام به , وفي ذلك التمهيد للرحمة , والتخفيف عنهم بقوله ( فتاب عليكم ) .
    اللطيفة الثانية :
    قال بعض المفسرين :
    ليس المراد بقوله ( يعلم ) مجرد الإخبار عن علمه - سبحانه وتعالى - بوقوع ذلك , بل فيه - أيضاً - الإخبار بما يترتب على وقوعه , وهو الجزاء الذي يستحقه المخبر عنه ؛ بسبب وقوع ما أخبر به .
    اللطيفة الثالثة :
    في قوله ( وطائفة ) عطف على اسم إن بالرفع , وهو لطيف ؛ إذ إن اتصاف الاسم , والمعطوف عليه بالخبر- يعني النبي -صلى الله عليه وسلم- والصحابة الذين قاموا معه - يختلفان , ومن المعلوم أن قيام النبي - صلى الله عليه وسلم - , يختلف عن قيام أصحابه في المقدار والحكم , ولذا لم يقل تقومون .
    يتبع ...

    آخر مواضيعي

    تَوَفَّى فلانٌ ، تَوَفَّى اللهُ فلاناً ، تُوُفِّيَ فلانٌ!!!
    استضاف و ضيَّفَ
    أقسام الناس وما تُقابَل به طبقاتهم
    مَسْكُوكَاتُ لُغَتِنَا أَوْجَزَتْ اللَفْظَ وَأَشْبَعَتْ المَعْنَى
    بين الحسد والغبطة

     
      رد مع اقتباس
    قديم 5-03-2011م, 04:21 PM   #13
    افتراضي

    بارك الله فيك اخي معلومات قيمة اول مره اقرأها متابع معك اخي الكريم

    آخر مواضيعي

    مخطئ من يظن
    صباح الخير ... معلش متأخره شوي
    القلب
    نصيحة
    ابتسم

     
    التوقيع:

    عيون الليل

      رد مع اقتباس
    قديم 6-03-2011م, 03:51 AM   #14
    افتراضي


    جزاك الله كل خير اخى على التفسير المفصل الرائع
    بارك الله فيك وجعله فى ميزان حسناتك
    متابعة معاك




    آخر مواضيعي

    سبع ارشادات بلغة الجسد تنمي الشخصية !!
    نصائح عامة في علاج الخجل الشديد
    "عفوا دمعتي"
    إلهي ... وخالقي . ورازقي .
    سامحينى صغيرتى ( قصة قصيرة..... بقلمى )

     
      رد مع اقتباس
    قديم 6-03-2011م, 11:40 AM   #15
    افتراضي

    بارك الله بك أخي أبو فواز على ما تضعه لنا من تفسير
    شكرا لك
    متابعين معك

    آخر مواضيعي

    أنشودة يوم ميلادك حبيبي - موسى مصطفى
    جراح القلب والميكانيكي
    عيد الحب
    الحمل والذئب
    همسة في أذن كل أنثى

     
    التوقيع:

    الوفاء عملة نادرة والقلوب هي المصارف
    وقليلة هي المصارف التي تتعامل
    بهذا النوع من العملات

      رد مع اقتباس
    قديم 6-03-2011م, 01:52 PM   #16
    افتراضي

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عيون الليل []
    بارك الله فيك اخي معلومات قيمة اول مره اقرأها متابع معك اخي الكريم
    حياك الله أخي محمد , وبارك فيك , هذا تواضعٌ من حضرتكم .

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ملكة الاحساس []

    جزاك الله كل خير اخى على التفسير المفصل الرائع
    بارك الله فيك وجعله فى ميزان حسناتك
    متابعة معاك



    وجزاكِ , أختي في الله , أسأل الله أن ينفعني , وإياكِ بالقرآن الكريم .

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبير ملاط []
    بارك الله بك أخي أبو فواز على ما تضعه لنا من تفسير
    شكرا لك
    متابعين معك
    شكر الله لك أختي الفاضلة , هذا واجبي , لم أفعل أي شيئ يستحق كل هذا .

    آخر مواضيعي

    تَوَفَّى فلانٌ ، تَوَفَّى اللهُ فلاناً ، تُوُفِّيَ فلانٌ!!!
    استضاف و ضيَّفَ
    أقسام الناس وما تُقابَل به طبقاتهم
    مَسْكُوكَاتُ لُغَتِنَا أَوْجَزَتْ اللَفْظَ وَأَشْبَعَتْ المَعْنَى
    بين الحسد والغبطة

     
      رد مع اقتباس
    قديم 6-03-2011م, 02:02 PM   #17
    افتراضي

    اللطيفة الرابعة :
    في قوله - تعالى - ( والله يقدر الليل والنهار ) , أي هو وحده .
    قال الزمخشري :
    " وتقديم اسمه - عز وجل - مبنياً عليه ( يقدر ) هو الدال على معنى الاختصاص بالتقدير " . الكشاف 4/ 643 .
    لكن أبا حيان لم يرتض ذلك , وقال :
    " هذا مذهبه , وإنما استفيد معنى الاختصاص من سياق الكلام , لا من تقديم المبتدأ .
    لو قلت : زيد يحفظ القرآن , أو يتفقه في كتاب سيبويه , لم يدل تقديم المبتدأ على الاختصاص " . البحر المحيط 10 / 320 .
    ومذهب أبي حيان أدق , رغم أنهما متفقان على الاختصاص في الآية , والله أعلم . وانظر المسألة في الدر المصون 10 / 530 .
    اللطيفة الخامسة :
    في قوله تعالى ( والله يقدر الليل والنهار علم أن لن تحصوه ) , هذا من أبرز أسباب التخفيف , لأن الله - سبحانه وتعالى - هو وحده من يقدر الليل والنهار , ويعلم حقائق النصف , والثلث , والعباد لا يحصون ذلك , ولا يعلمونه , فكان الواحد منهم يقوم الليل كله ؛ خشية أن يقصّر , وقد شق ذلك عليهم , ولذلك كان هذا هو أبرز أسباب التخفيف , ومن ذلك نعلم أن أولى المعاني بقوله ( تحصوه ) , أي لا تطيقون معرفة تقدير الليل والنهار , والله أعلم .
    اللطيفة السادسة :
    في قوله - تعالى - ( علم أن سيكون منكم مرضى وآخرون .. ) , هذه - أيضاً - من أسباب التخفيف , فإن الخلق فيهم المريض , وفيهم المسافر , وفيهم المجاهد , وهذه الأمور فيها المشقة بنفسها , واجتماعها مع قيام الليل فيها مشقةٌ أكبر , ولكن ترك هذه المشقة بالنسبة لصحابة رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وصحبه - كانت أشق عليهم , لكون الترك فيه مخالفة لأمر الله - سبحانه وتعالى - فلما كان ذلك ؛ تفضل الله عليهم , وخفف عنهم .
    يتبع ...

    آخر مواضيعي

    تَوَفَّى فلانٌ ، تَوَفَّى اللهُ فلاناً ، تُوُفِّيَ فلانٌ!!!
    استضاف و ضيَّفَ
    أقسام الناس وما تُقابَل به طبقاتهم
    مَسْكُوكَاتُ لُغَتِنَا أَوْجَزَتْ اللَفْظَ وَأَشْبَعَتْ المَعْنَى
    بين الحسد والغبطة

     
      رد مع اقتباس
    قديم 7-03-2011م, 09:21 PM   #18
    افتراضي

    اللطيفة السابعة :
    في قوله - تعالى - ( وآخرون يضربون في الأرض يبتغون من فضل الله وآخرون يقاتلون في سبيل الله ) , في ذلك الدليل على التسوية بين المجاهد , وبين مكتسب المال الحلال , وأنّهما في منزلةٍ واحدة , وقد جاء في الحديث , أنّ النّبيّ - صلّى الله عليه وسلم - قال : " ما من جالب يجلب جلباً , فيبيعه بسعر يومه , إلّا كانت منزلته - عند الله - منزلة الشهداء " , ثم قرأ قوله - تعالى ( وآخرون يضربون ) .
    قلت : الحديث ضعيف, فيه فرقد السبخي .
    اللطيفة الثامنة :
    في قوله - تعالى - ( يضربون في الأرض ) , عبّر بالضرب , وحقيقته : ضرب جسم بآخر , وسمّي السير في الأرض ضرباً ؛ لأنّ الرجل تضرب بالأرض , وتنوسي منه معنى الضرب , وأصبح المتبادر هو المشي , وقال ( يضربون ) ولم يقل يمشون ؛ ليفيد السّعي بفعلهم , وعبّر بحرف في لأنّ الأرض مكان السير , فهو في معنى الظرف .
    اللطيفة التاسعة :
    في قوله - تعالى - ( إنّ ربّك يعلم أنّك تقوم ) , عبّر عن الصلاة بالقيام , لأنّه أكثر أحوال الصلاة .
    اللطيفة العاشرة :
    في قوله ( وأقرضوا الله ) , العطف هنا يشعر بالتغاير ؛ فقوله - تعالى ( وأقيموا الصلاة وءاتوا الزكاة ) , يعني به الواجبة , وقوله ( وأقرضوا ) يعني به التطوع , والله أعلم .
    اللطيفة الحادية عشرة :
    قوله ( واستغفروا الله ) , أمر بالاستغفار , وخاضةً بعد الطاعة , لجبر التقصير فيها .
    وقد قال -تعالى- : ( كانوا قليلاً من الليل ما يهجعون * وبالأسحار هم يستغفرون ) - الذاريات 17*18 - , وقد كان السّلف - رحمهم الله - يصلّون إلى طلوع الفجر , ثمّ يجلسون للاستغفار .
    اللطيفة الثانية عشرة :
    في قوله - عزّ وجلّ - ( إنّ الله غفورٌ رحيم ) , فيه التعليل للأمر بالاستغفار , وفيه من التّحريض , والتّرغيب ؛ لأنّ الله - سبحانه - مرجوّ الإجابة , ثمّ أتى بالوصفين ( غفورٌ رحيم ) بصيغة المبالغة " فعيل " ؛ إيماءً إلى الوعد بالإجابة , والله أعلم .


    آخر مواضيعي

    تَوَفَّى فلانٌ ، تَوَفَّى اللهُ فلاناً ، تُوُفِّيَ فلانٌ!!!
    استضاف و ضيَّفَ
    أقسام الناس وما تُقابَل به طبقاتهم
    مَسْكُوكَاتُ لُغَتِنَا أَوْجَزَتْ اللَفْظَ وَأَشْبَعَتْ المَعْنَى
    بين الحسد والغبطة

     
      رد مع اقتباس
    قديم 7-03-2011م, 09:47 PM   #19
    افتراضي

    بارك الله فيك اخي متابع معك

    آخر مواضيعي

    مخطئ من يظن
    صباح الخير ... معلش متأخره شوي
    القلب
    نصيحة
    ابتسم

     
      رد مع اقتباس
    قديم 8-03-2011م, 12:03 AM   #20
     
    الصورة الرمزية mersalli
     

    mersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond repute

    mersalli غير متواجد حالياً

    افتراضي


    آخر مواضيعي

    ألمانيا vs الأرجنتين : من يحكم الكون ؟؟
    القسام إن هددت نفذت
    العدوان على غزة والرد المقاوم
    البرونزية بين البرازيل وهولندا
    هولندا تهزم كوستاريكا بركلات الحظ

     
    التوقيع:



      رد مع اقتباس
    إنشاء موضوع جديد إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    جديد مواضيع قسم قسم القران الكريم


    الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
     
    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    تعليمات المشاركة
    لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    لا تستطيع الرد على المواضيع
    لا تستطيع إرفاق ملفات
    لا تستطيع تعديل مشاركاتك

    BB code is متاحة
    كود [IMG] متاحة
    كود HTML معطلة
    Trackbacks are متاحة
    Pingbacks are متاحة
    Refbacks are متاحة


    المواضيع المتشابهه
    الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
    وقفات مع خواطر إنسانية .... متجدد باذنه تعالى رتاج اليوميات بأقلام الأعضاء 105 29-06-2013م 03:42 PM
    تفسير قوله تعالى (وأنا لمسنا السماء)... نسائم الفجر قسم القران الكريم 4 18-08-2011م 12:52 AM
    شرح قوله تعالى: وإذا زين الشيطان أعمالهم أم وحيد آية وشرحها 0 9-08-2011م 02:59 AM
    تفسير قوله تعالى (وصل عليهم ان صلاتك سكن لهم) نسائم الفجر قسم القران الكريم 0 9-07-2011م 04:49 PM
    في رحاب قوله تعالى: { والله فضل بعضكم على بعض في الرزق } نسائم الفجر قسم القران الكريم 1 10-06-2011م 07:48 PM






    ~ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~