المنتدى المتواجدون الآن مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
العودة   قلعة طرابلس > منتدى التاريخ والحضارات > القسم التاريخي العام > الأساطير و ما وراء الطبيعة > قدرات خارقة
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويمالمسابقات اجعل كافة الأقسام مقروءة


هودينى العظيم

قدرات خارقة


إنشاء موضوع جديد إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 18-09-2011م, 07:54 PM   #1
افتراضي هودينى العظيم

ترك ايهريش فايس، الذي ولد في بودابست لعائلة من المهاجرين، منزله هارباً وهو في سن الثانية عشرة لكي يلتحق بالسيرك. لم يكن راغباً في أن يصبح رجل دين مثل والده، بل أحب مهنة الإستعراض والترفيه، ولم يطل به الوقت حتى عرف العالم بأسره من هو ايهريش. فابن رجل الدين هذا، الذي اتخذ لنفسه فيما بعد اسم هاري هوديني، تحول إلى أحد مشاهير فن الإفلات والتخلص. وبحلول وفاته في عام 1926 أصبح هوديني أسطورة أقرب إلى الخيال.
هوديني الرشيق هذا كانت تقيد يداه أو توضع السلاسل في قدميه أو يكبل أو يوضع في سترة تكتيف تبقي يديه موثقتين خلف ظهره أو يحشر في حاويات صغيرة وتقفل عليه، ومن بعد ذلك يقذف به في الماء أو يعلق في الهواء وهو على تلك الحال، أو حتى يحشر داخل تابوت ويدفن تحت الأرض. ولأنه أستاذ في فن التسويق والترويج كان كثيراً ما يؤدي عروضاً مجانية أمام مكاتب الصحف للجماهير المحتشدة ومصوري الصحافة عشية تقديمه العروض التي لن يروها إلا بشراء تذكرة.
تقول الراصدة الفنية بروك كامين رابابورت أن هوديني كان في بعض الأحيان يؤجر مصوّراً خاصاً ويجعله يصور عمليات الإفلات والتملص التي يؤديها لكي يستخدمها في محاضراته. وتستطرد قائلة: "في أيام مجده لم يحقق هوديني كل تلك الشهرة بفضل مهارته على المسرح وحدها، ولكنه كان بارعاً في الترويج لعروضه أمام الجمهور الأوسع. وقد خلدت مكانته الكبيرة تلك بفضل السجل المرئي الذي تركه وراءه من ملصقات وصور وأفلام وأدوات كان يستخدمها في ألاعيبه السحرية، وهذه كلها اليوم بين أيدينا."
وقد افتتح مؤخراً المعرض الذي يسلط الضوء على تلك الوسائل التوثيقية في مركز سكيربول الثقافي في لوس انجلوس تحت عنوان: "هوديني: الفن والسحر"، وهو أول متحف فني كبير لاستكشاف حياة وتراث رجل الإستعراض العظيم هوديني. كل شيء حاضر هنا: الوسائل والأدوات الخاصة التي كان يستعين بها هوديني لأداء حيله، ومن بينها سترة التكتيف وحجرة التعذيب المائية، بالاضافة الى الصور واللوحات والملصقات والكراسات والكتب ومذكرات الرحلات، .
يجمع المعرض بحبكة ما بين زمن هوديني وزمننا الحاضر. تقول رابابورت، الراصدة الفنية المستقلة: "تعتبر صور وملصقات وأفلام عصر هوديني شيئاً استثنائياً رائعاً. وعندما علمت أن الفنان ماثيو بارني اتخذ من هوديني مصدر وحي في أعماله رحت أتساءل عما إذا كان هنالك فنانون آخرون استلهموا أعمالهم من هوديني أيضاً. وعندما قمت بزيارة للاستوديوهات الفنية وتحدثت الى المشتغلين في الوسط الفني وقمت ببحث أرشيفي تكشف لي أن هناك بالفعل فنانين معاصرين عديدين يمثل هوديني بالنسبة لهم مصدراً مهماً للغاية."
بالإضافة الى ملصقات الفن الحديث ووسائل الدعاية والترويج من زمن هوديني، تقدم لنا رابابورت من خلال المعرض فناً معاصراً مستوحى من هوديني قدمه فنانون معروفون. كما أضيفت إلى المواد الفيلمية التي تركها هوديني مقاطع من أفلام سينمائية منتجة قام بتمثيل شخصية هوديني فيها نجوم أمثال توني كيرتس وغاي بيرس وغيرهما.
قلة من سير الحياة تأتي ملائمة هكذا للعرض على شاشات السينما مثل حياة هوديني. فقد هاجر والده إلى الولايات المتحدة في عام 1878 تصاحبه عائلته، ولكنه فشل في الحصول على عمل في أبليتون بولاية ويستنكسون. لذلك انتقلت عائلة فايس عدة مرات في محاولة من الأب للعثور على عمل كرجل دين إلى أن انتهى بها المطاف إلى نيويورك في عام 1887. هناك مارس الفتى ايهريش أعمالاً عديدة حتى انتهى به الحال في مصنع لأربطة العنق. وفي ذلك المصنع بدأ ايهريش، وكان عمره حينها 17 عاماً، ومعه موظف آخر بتنفيذ عروض للألعاب السحرية وأطلقا على نفسيهما اسم "الأخوين هوديني".
بعد بضع سنوات انفصل الشريك بينما واصل ايهريش، الذي اتخذ إسماً جديداً هو هاري هوديني، طريقه متخذاً له مساعدة في عمله هي بيس رانير ولم يلبث الإثنان أن تزوجا. ومضى العروسان، اللذان أصبحا يعرفان باسم عائلة هوديني، يطوفان أميركا ليستهلا عهداً جديداً من العروض المثيرة، ولم يمض وقت طويل حتى اكتشف منتج المنوعات مارتن بيك تلك العروض. وبدأت بيس بالتراجع أمام سطوع نجم هوديني الذي صار يلقب "ملك الأصفاد". ومضى هوديني يرتقي سلم المجد بسرعة.
استغل هوديني صغر جسمه وقوة عضلاته لابتكار مزيد من المنجزات التي تتطلب جهداً قاسياً إلى أن اكتسب وصف البطل الخارق الذي تصوره روايات مثل "راغتايم"، للكاتب أي إل دوكتوراو، و "المغامرات المذهلة لكافالير وكلاي" للمؤلف مايكل كابون.
أي معرض عن هوديني يجب أن يتضمن، بطبيعة الحال، الوسائل والأدوات التي كان يستعملها في عمليات إفلاته، ومعرض سكيربول يضم كثير من تلك الأدوات معظمها أصلي. تقول رابابورت: "اعتاد نظراء هوديني اللجوء إلى أدوات مبتكرة وفتيات يساعدنهم في الإستعراض، أما هوديني فكان يستعين بأشياء يتعرف عليها الجمهور فوراً لأنها من جملة الأشياء المعتادة التي تستخدم كل يوم مثل الإبرة والخيط وصندوق السفر وعلب الحليب وغير ذلك، ولكنه كان يسبغ على تلك الأشياء العادية غموضاً وسحراً استعراضياً. كان يستطيع جعل الأشياء تبدو وكأنها وثيقة الصلة بالسحر." وفي معرض لوس انجلوس تعرض أدوات هوديني: بما فيها علبة الحليب وحجرة التعذيب المائية وغيرها وهي موضوعة على قواعد تشبه منصة المسرح، وتسلط الأضواء على كل منها لإعطاء وحي مسرحي.
تضيف رابابورت أن أعمال هوديني الباهرة كانت تنطوي في معظم الأحيان على معانٍ رمزية بالنسبة لأعداد هائلة من المهاجرين وأبناء الطبقة العاملة الذين يأتون لمشاهدته. تقول رابابورت: "حين ننظر إلى أعماله نراه دائماً يحرر نفسه من القيود والأصفاد أو يفلت من زنزانة سجن او شتى أنواع القيود والحواجز، ومن السهل على المرء تخيل كيف يكون شعور المشاهدين تجاه هذه العروض وكثير منهم مهاجرون جاؤوا الى أميركا هرباً من أوطانهم بسبب الإضطهاد العرقي أو الديني او الإجتماعي. فكل ما يرونه على المسرح هو إنسان يقهر القيود. والأمر الذي يزيد من القوة الرمزية لهذه الأعمال عند هؤلاء الأميركان الوافدين الجدد هو حقيقة كون هوديني نفسه من المهاجرين.
كذلك عرف عن هوديني انه رجل الشعب، كما يقول كينيث سيلفرمان كاتب السير ومؤلف كتاب: "هوديني! أعمال ايهريش فايس". ويضيف سيلفرمان:" لقد كان هوديني ديمقراطياً رائعاً يؤدي عروضه للجميع بلا استثناء. كان يظهر على المنصة مرتدياً قميصاً بسيطاً ويتحدث مع الناس بلا تكلف ويؤدي الإستعراضات المجانية لحشود كبيرة من المتفرجين. وقد كان هناك مئة الف متفرج ينظرون إليه في سانت لويس وهو يستعرض قدرته على التملص من سترة التكتيف أمام بناية إحدى الصحف."
في معرض سكيربول تعرض أفلام مصوّرة لمثل هذه العروض إلى جانب سجل أرشيفي مصوّر. وسوف يتم عرض فيلم الافلات من سترة التكتيف على ستارة كبيرة مدلاة من السقف في قاعة سكيربول بحيث يمكن مشاهدته من واجهة المعرض.
كذلك هناك في معرض لوس انجلوس شهادات لسحرة معروفين أمثال بين وتيلر ودوغ هينينغ وآخرين يعبرون فيها عن إعجابهم بهوديني. ويستشهد تيلر، شانه شان الروائي دوكتوراو وآخرين، فيقول: "لو سألت السحرة اليوم من هو أبرع ساحر لذكروا لك روبرت هودين، المكنى على اسم هوديني. ولكن حين يطرح نفس السؤال على عامة الناس ويطلب منهم أن يسموا ساحراً، فسوف يذكرون اسم هوديني رغم أنه توفي منذ عام 1926.
اشهر خدعه التحرر من القيود

آخر مواضيعي

 
  رد مع اقتباس
قديم 21-10-2011م, 02:18 PM   #2
افتراضي

موضوع رائع دينا هانم.....
وان جاءت نهاية هودينى نفسها غاية فى الخلط بين المأساة والملهاة......
فحين كان هودينى له صورة البطل الخارق بأعين العامة فقد لقى مصرعه بلكمة واحدة بمعدته وجهها له واحد من الجمهور المتحمس الذى أراد أن يؤكد لنفسه قدرة هودينى على الافعال الفوق طبيعية ...
فما كان من هودينى الا أن مات بالضربة -أو بتأثيرها-بعد الحادث بأيام قليلة .....وعزا البعض موته لانفجار الزائدة الناتج عن الضربة العشواء....
شكرا دينا هانم......ملكة الاساطير والرعب ................والسحر.

آخر مواضيعي

 
  رد مع اقتباس
قديم 21-10-2011م, 10:26 PM   #3
 

R.MERO has much to be proud ofR.MERO has much to be proud ofR.MERO has much to be proud ofR.MERO has much to be proud ofR.MERO has much to be proud ofR.MERO has much to be proud ofR.MERO has much to be proud ofR.MERO has much to be proud of

R.MERO غير متواجد حالياً

افتراضي

تسلم ايدك اختي

تقبلي مروري

دمتي بكل خير

آخر مواضيعي

 
  رد مع اقتباس
قديم 3-11-2011م, 11:15 AM   #4
 
الصورة الرمزية بريق
 

بريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond repute

بريق غير متواجد حالياً

افتراضي

هوديني شخصية محيرة و مبهرة ..

حتى الأن لم يصل مستواه المذهل أي ساحر .ز

شكراً للموضوع المتميز ..

آخر مواضيعي

 
التوقيع:

  رد مع اقتباس
قديم 26-11-2011م, 06:47 AM   #5
 

Jasmin تم تعطيل التقييم

Jasmin غير متواجد حالياً

افتراضي

على حد علمي ان هوديني مات وهو يحاول ان بفك قيودا وضعت له وهو في الماء ولم يستطع فكها...!!!!

شكرا لكم

آخر مواضيعي

 
التوقيع:




  رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد مواضيع قسم قدرات خارقة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سور الصين العظيم mersalli قسم الإنشاءات العمرانية 5 16-12-2012م 08:44 AM
انشودة ذاك العظيم elissar al-awad قسم الأناشيد الصوتية 16 28-10-2012م 11:28 PM
الجراند كانيون : الوادي العظيم mersalli السياحة والسفر 7 2-11-2011م 05:22 PM
يا جماعه والله العظيم ده كلام بجد ! a7med قسم الإسلامي العام 5 5-09-2011م 07:06 AM
استغفر الله العظيم من كل ذنب اذنبته!! أم وحيد قسم الإسلامي العام 0 13-02-2010م 12:44 AM





RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

~ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~