التميز خلال 24 ساعة
 الفارس المميز   الموضوع المميز   المشرف المميز    المراقب المميز 
سمير رامي

قريبا
قريبا

المنتدى المتواجدون الآن مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
العودة   قلعة طرابلس > المنتدى الأخباري > قسم الأخبار والمواضيع السياسية > قسم المقالات السياسية
جروب المنتدى على الفيس بوك ادخل واشترك معانا
التسجيل اكثر المتميزين خلال 7 ايام ! التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويمالمسابقات اجعل كافة الأقسام مقروءة

قسم المقالات السياسية يمنع منعاً باتاً وضع أي مقالة إلا منقولة، ويجب ذكر المصدر دائماً



إنشاء موضوع جديد إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-10-2011م, 07:17 PM   #1
 
الصورة الرمزية بريق
 

بريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond repute

بريق غير متواجد حالياً

1 (23) إسلاميو تونس في انتخابات يوم غد ياسر الزعاترة

إسلاميو تونس في انتخابات يوم غد


ياسر الزعاترة







يُجمع المراقبون على أن حظوظ حركة النهضة في انتخابات يوم غد الأحد هي الأقوى على الإطلاق بين القوى السياسية الكثيرة التي تخوض الانتخابات التشريعية في تونس.

وهنا يحلو لبعض الحاسدين والمصابين بفوبيا الإسلاميين تبعا لدوافع شتى أن يردوا ذلك إلى أن الحركة هي القوى المنظمة الأهم في الساحة السياسية، مع علم الجميع بأن الحركة كانت العدو الألد للرئيس المخلوع، وتبعا لذلك الأكثر تعرضا للمطاردة والقمع.

والحال أن حظوظ النهضة الكبيرة تبدو طبيعية إلى حد كبير، أولا بسبب انتشار الصحوة الإسلامية في سائر الدول العربية ومن ضمنها تونس التي اعتقد ابن علي أن سياسته التي سماها «تجفيف الينابيع» قد آتت أكلها تغييبا كاملا لحركة النهضة، وتغريبا شاملا للشعب التونسي، فكانت النتيجة مفاجئة بعد عقدين كاملين من تلك السياسة التي استهدفت مظاهر الصحوة الإسلامية بعملية استئصال غير مسبوقة في العالم العربي تشبه إلى حد كبير سياسة حافظ الأسد بعد صدامه مع الإخوان مطلع الثمانينات، مع فارق أنها تمت هنا (في الحالة التونسية) عقابا لحركة النهضة على اكتساحها للانتخابات مطلع التسعينيات وليس على حملها للسلاح.

ضمن هذا السياق يأتي البعد الآخر الذي يمنح حركة النهضة الحظ الأوفر في الانتخابات والذي يتعلق بكونها الحركة التي دفعت الثمن الأكبر في مواجهة عسف النظام وجبروته وعسكرته للمجتمع التونسي طوال عقدين، إذ دخل الآلاف من أبنائها السجون لسنوات طوال وصلت في حالة بعضهم عشرين سنة، فيما شرد آلاف آخرون إلى الخارج لم يسلموا هم أيضا من مطاردة النظام وتحريضه عليهم بكل الوسائل.

كانت سفارات تونس في زمن بن علي عبارة عن نقاط أمن تتابع المعارضين أنى رحلوا وارتحلوا، بل كانت تتابع كل كلمة تكتب عن تونس، وتهدد وتوعد الدول التي تسمح بانتقاد الزعيم التاريخي (بن علي).

البعد الثالث بعد التضحيات التي قدمتها حركة النهضة والذي يجعلها الأقرب إلى ضمير الشارع التونسي هو ذلك المتعلق بحيوية خطابها واعتداله وتركيزه على هموم الناس وأولوياتهم بعيدا عن التدخل في خصوصياتهم الشخصية، وبعيدا عن الانشغال بالأشياء الهامشية التي يتهم الخطاب الإسلامي زورا بالتركيز عليها.

في خطاب النهضة ثمة انشغال بما ينفع الناس ويمكث في الأرض.

وفي هذا السياق يقول زعيمها المفكر الكبير الشيخ راشد الغنوشي «إن الأولوية الآن لإقامة الدولة الديمقراطية وتشغيل الشباب للقضاء على البطالة وإعادة عجلة الإنتاج، وليس الحديث عن تطبيق الحدود ولا فرض الحجاب ولا الحديث عن الولايات للمرأة والقبطي، فمن حق الجميع الترشح لأي منصب دون تفرقة ولا تمييز، ولا يوجد ناطق باسم الألوهية في الإسلام، والمجتمع المسلم هو المجتمع الذي يطبق صحيح الإسلام ولا ينشغل في البحث عن كيفية عقاب الناس، بل في كيفية توفير الحياة الكريمة للبشر وحفظ كرامتهم وحقوقهم».

إذا مضت الأمور على نحو معقول، ولم يتدخل رموز النظام السابق الذين لا يزالون فاعلين في الوضع الجديد، إذا لم يتدخلوا بطرقهم غير المشروعة في الانتخابات، فإن النهضة ستشكل الكتلة الأكبر في البرلمان، وهي ستشكل الحكومة بالتعاون مع قوىً أخرى تقترب من خطابها ومشروعها في إخراج البلد من أزماته، ولا أعني هنا الخطاب الأيديولوجي بكل تأكيد، لأن الحركة ليس لديها مانع في التعاون مع أي حريص على مصالح البلد.

إضافة إلى التحدي الكبير المتمثل في التعامل مع بقايا النظام السابق، لاسيما الممسكين بخناق المؤسسة الأمنية والعسكرية، وحتى بعض المؤسسات المدنية الحساسة، إضافة إلى ذلك ثمة مشكلة أخذت تطل برأسها في الآونة الأخيرة تتعلق بمجموعات سلفية صغيرة تختط سبيل العنف في التعامل مع الأفكار الأخرى، وهي ستثير من دون شك بعض المتاعب لحركة النهضة عبر المزايدة عليها في مسائل تطبيق الشريعة وفق فهمها القاصر، لكن الحوار معها سيكون كفيلا بحل المشكلة أو التخفيف من حدتها في أقل تقدير.

هي مرحلة تزدحم بالتحديات، لكن تجربة السجون والمنافي والعقل الجمعي لحركة النهضة والوعي المميز لرموزها وفي مقدمتهم الشيخ الغنوشي ستكون كفيلة بتذليل الصعاب، ومن ثم المساهمة في التقدم بتونس صوب مرحلة جديدة عنوانها الحرية والكرامة للتونسيين الذين يستحقون أن يتنفسوا قليلا بعد عقدين كاملين من الديكتاتورية، وعقود أخرى سبقتهما اتسمت بضياع الهوية والبوصلة.

المصدر: الدستور

آخر مواضيعي

أغلفة روايات معرض الكتاب مصر 2017م
تعزية واجبة للاخ العزيز عمر قزيحة بوفاة والدته
تحميل حب العمر كله ميني فلاش العدد الأول
معلومات قد تسمعونها لأول مرة عن القمر
متابعة خاصة لمعرض القاهرة الدولي للكتاب 2016م

 
التوقيع:

  رد مع اقتباس
قديم 23-10-2011م, 10:10 PM   #2
 
الصورة الرمزية رتاج
 

رتاج تم تعطيل التقييم

رتاج غير متواجد حالياً

افتراضي

النتائج ستظهر غدا ان شاء الله
أتمنى أن تأتي بمستوى طموح الشريحة الكبرى في تونس
و أن يبدأ العهد الجديد على خير...
يسلمو يا أســــــــامه

آخر مواضيعي

اللقيطة / حاتم عزام
البرازيل توجه الدعوة "للرئيس" مرسي لافتتاح مونديال 2014
انطلاق حملة مسيحيين ضد الانقلاب ووقفات احتجاج أمام الكنائس
رؤية عظيمة جدا .. وبشرى خير ان شاء الله..
ترسيخ أركان الفساد في مصر / أحمد منصور

 
التوقيع:

أستودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه ..


  رد مع اقتباس
قديم 23-10-2011م, 10:25 PM   #3
 
الصورة الرمزية mersalli
 

mersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond repute

mersalli غير متواجد حالياً

افتراضي

الشيخ راشد الغنوشي رائد كبير من رواد الحركة الأسلامية العالمية
كرس حياته للعمل السياسي والدعوي وتلقى شتى صنوق التعذيب والتنكيل والتشريد فبقى صامدا كالطود

اليوم سيفرح التلاميذ الذين تربوا على يديه
على تحقق الأمل بعد دار الزمن دورته

شكرا لك أخي أسامة

آخر مواضيعي

ألمانيا vs الأرجنتين : من يحكم الكون ؟؟
القسام إن هددت نفذت
العدوان على غزة والرد المقاوم
البرونزية بين البرازيل وهولندا
هولندا تهزم كوستاريكا بركلات الحظ

 
  رد مع اقتباس
قديم 24-10-2011م, 06:48 AM   #4
 
الصورة الرمزية بريق
 

بريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond repute

بريق غير متواجد حالياً

افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رتاج []
النتائج ستظهر غدا ان شاء الله
أتمنى أن تأتي بمستوى طموح الشريحة الكبرى في تونس
و أن يبدأ العهد الجديد على خير...
يسلمو يا أســــــــامه

يا رب النصر يكون حليف النهضة الحقيقية لتونس الخضراء ..

تسلمي للمرور الرائع يا رتــــــــــــــــــاج ..


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mersalli []
الشيخ راشد الغنوشي رائد كبير من رواد الحركة الأسلامية العالمية
كرس حياته للعمل السياسي والدعوي وتلقى شتى صنوق التعذيب والتنكيل والتشريد فبقى صامدا كالطود

اليوم سيفرح التلاميذ الذين تربوا على يديه
على تحقق الأمل بعد دار الزمن دورته

شكرا لك أخي أسامة
اللهم آمين ..

يفرحون بنصر الله .. ينصر من يشاء ..

تسلم للمرور الرائع و المشرف أخي يوسف ..

آخر مواضيعي

أغلفة روايات معرض الكتاب مصر 2017م
تعزية واجبة للاخ العزيز عمر قزيحة بوفاة والدته
تحميل حب العمر كله ميني فلاش العدد الأول
معلومات قد تسمعونها لأول مرة عن القمر
متابعة خاصة لمعرض القاهرة الدولي للكتاب 2016م

 
  رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد مواضيع قسم قسم المقالات السياسية


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
إسلاميو طرابلس: المصيبة تجمعنا mersalli قسم أخبار لبنان 0 30-08-2012م 09:12 AM
الجيش الإسرائيلي إذ يطالب بإنقاذ عباس ياسر الزعاترة بريق قسم المقالات السياسية 4 29-10-2011م 04:08 PM
بدء فرز الاصوات بعد اول انتخابات الربيع العربي في تونس R.MERO قسم الأخبار العربية 0 24-10-2011م 05:15 PM
انتخابات تاريخية في تونس الأحد بعد تسعة أشهر من الثورة mersalli قسم الأخبار العربية 3 18-10-2011م 04:23 PM
شهداء في عرض البحر- ياسر الزعاترة mersalli أخبار فلسطين 3 2-06-2010م 08:53 PM





RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

~ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~