<div style="background-color: none transparent;"><a onclick="_gaq.push(['_trackEvent', 'Outgoing', 'news.rsspump.com', '/']);" rel="nofollow" href="http://news.rsspump.com/" title="rsspump">news</a></div>
  • تابعوا جديدنا في تلفزيون القلعة
  • الأخبار العاجلة منتديات قلعة طرابلس     
    التميز خلال 24 ساعة
     الفارس المميز   الموضوع المميز   المشرف المميز    المراقب المميز 
    3adl
    شركة تنظيف بالدمام 0537224070
    قريبا
    قريبا

    المنتدى المتواجدون الآن مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
    العودة   قلعة طرابلس > المنتدى الإسلامي > القسم الاسلامي العام > قسم الإسلامي العام > من العالم الإسلامي
    جروب المنتدى على الفيس بوك ادخل واشترك معانا
    التسجيل اكثر المتميزين خلال 7 ايام ! التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويمالمسابقات اجعل كافة الأقسام مقروءة



    إنشاء موضوع جديد إضافة رد
     
    LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 12-01-2012م, 12:27 PM   #1
     
    الصورة الرمزية بريق
     

    بريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond repute

    بريق غير متواجد حالياً

    1 (3) الرئيس البوسني الراحل علي عزت بيغوفيتش

    الرئيس البوسني الراحل علي عزت بيغوفيتش

    مفكّر غرف من ثقافات الشرق والغرب فكان «الإعلان الإسلامي»


    علي عزت بيغوفيتش، عرفه العالم رئيساً صلباً مدافعاً عن مواطني البوسنة والهرسك، أثناء العدوان الصربي، الذي أدّى إلى عشرات آلاف القتلى، ومثلهم من المغتصبات. عرفه العالم سياسياً محاصراً في العاصمة سراييفو، يتنقل بين مستشفياتها وخنادقها الطويلة، لكن علي عزت بيغوفيتش السياسي لم يحجب بيغوفيتش المفكّر العميق، الغارف من عدّة ثقافات، والمعتزّ بتديّنه، وجذوره الإسلامية.

    «الإعلان الإسلامي»
    ولد الرئيس البوسني الأسبق علي عزت بيغوفيتش سنة 1925، من أسرة مسلمة بوسنية عريقة. تعلّم في مدارس مدينة سراييفو، ليحصل على درجات في القانون والآداب والعلوم. تأسيسه لمنظمة «الشبان المسلمين»، وكان عمره 16 عاماً، قاده إلى السجن عام 1946، ليُحكم خمس سنوات مع الأشغال الشاقة. وكانت المنظمة تركّز على النقاشات، وأن يمتلك أعضاؤها طاقة فكرية كبيرة، وروحاً عملية، لذلك كانت مشاريع خيرية وتعليمية.

    كان لجماعة الإخوان المسلمين تأثير على أفكار المنظمة، من خلال بعض الطلاب البوسنيين الذين درسوا في الأزهر الشريف. ويُذكر أن الرئيس جمال عبد الناصر استفسر من الرئيس اليوغسلافي تيتو عن بيغوفيتش، فأجابه تيتو أنه أخطر من تنظيم الإخوان المسلمين في مصر.

    «كل أنشطة المسلمين كانت تتمثل في الكتابة، والمراسلات والاجتماعات كنوع من المقاومة السيكولوجية والكلامية لنظام الحكم الشيوعي»، كما يقول بيغوفيتش.


    ألّف كتابه «الإعلان الإسلامي» عام 1969، وكان الكتاب منصبّاً اهتمامه على العالم الإسلامي، وليس يوغسلافيا. ويتمحور الكتاب حول المبدأ القائل: إن الإسلام هو وحده الذي يستطيع إعادة إحياء القدرات الخلاقة للشعوب المسلمة، بحيث يمكنهم مرة أخرى من أن يلعبوا دوراً فعالاً وإيجابياً في صنع تاريخهم.

    ازدادت الأمور سوءاً بعد وفاة الرئيس اليوغسلافي جوزيف تيتو عام 1980، حيث بدأت أزمة كوسوفو، وأصبحت المحاكمات تُعقد للألبان بصورة شبه يومية. وقد كان النقد الغربي ضعيفاً، لأنه كان مهماً الإبقاء على يوغسلافيا بعيدة عن الاتحاد السوفياتي.

    في آذار/مارس من عام 1983 اندفعت مجموعة من حوالى عشرة من أفراد الشرطة السرية اليوغسلافية إلى داخل بيت بيغوفيتش، وقاموا بالبحث عن الخطر الموجود في بيته، لقد كان اهتمامهم منصباً على البحث في كتبه وأوراقه. واستمر التفتيش من الصباح إلى ما بعد العصر. بعدها اقتيد بيغوفيتش إلى مقر أمن الدولة. ليستمر استجوابه أكثر من مائة يوم. كانت التهمة الافتنان بفكرة «النهضة الإسلامية، وأسلمة المسلمين»، على ما ذكر القاضي. وجّهت التهمة لاثني عشر مسلماً من المثقفين وأساتذة الجامعة والمحامين والشعراء والأئمة.

    كان ردّ بيغوفيتش في المحكمة، على ما اتُهم بأنه بكتاباته يحاول تقويض النظام الاشتراكي، ردّاً يعكس عمق جذوره الإسلامية، وصلابته التي ستظهر ظهوراً بيّناً خلال العدوان على المسلمين في البوسنة والهرسك، فجاء في ردّه «إنني مسلم، وسوف أبقى مسلماً. وأعتبر نفسي منافحاً عن قضايا الإسلام في العالم، وسأبقى أعتبر نفسي كذلك حتى مماتي. لأن الإسلام بالنسبة إلي هو كلمة أخرى لمعاني كل ما هو خيّر ونبيل. إنه اسم للوعد والأمل بمستقبل أفضل للشعوب المسلمة في العالم، وفي حقهم بالعيش بحرية وكرامة، وفي كل ما هو جدير بأن يحيا المرء من أجله». وفي النهاية، حُكم بيغوفيتش بالسجن أربعة عشر عاماً.

    ورغم سجنه وسط مجموعة من القتلة، فإنه يعدّ نفسه من المحظوظين، لأن «اللصوص والنصابين هم أناس ذوي مستوى هابط، بينما القتلة ليسوا كذلك. فأغلبهم قام بالقتل إما لأسباب إنسانية وإما لظلم قد وقع».

    العدوان
    يشير بيغوفيتش إلى الرأي العام، وموقفه، في تحليل نفسيّ قيّم لبعض الجمهور في الدول الحديدية، السالبة لحرية الناس وإبداعاتهم، والقامعة لطموحاتهم، فيقول الرئيس البوسني الأسبق: بالنسبة للرأي العام، فغالباً ما نرى السجناء السياسيين على أنهم مذنبون لأسباب أنانية بحتة. إنه نوع من آلية الدفاع. فإن الناس لا يستطيعون أن يتقبلوا فكرة أنهم يعيشون في مجتمع لا يتمتعون فيه بحماية القانون والنظام. ومن ثم تواجههم مسألة كيف يمكنهم أن يلتزموا جانب الصمت. إن ذلك ممكن لأنه من الأسهل بالنسبة لهم أن يعتقدوا أن الشخص المُدان هو مذنب، وأنه لا بدّ أنه خرق القوانين بشكل أو بآخر لأنه إذا لم يفعل ذلك فلماذا هو سجين ومُدان إذن؟ وإذا ما اعتقد المرء أن شخصاً ما قد أُدين دون اعتبار القانون فإنه سوف يشعر بالخطر وانعدام الأمان.

    وليس سهلاً السجن على مرء بسيط، فكيف والحديث عن أديب ومفكّر، تعمّق في الآداب والفلسفات الغربية والإسلامية، خاصة وأنه في الفترة الأولى من سجنه، كان ممنوعاً من القراءة والكتابة. إحباطات سطّرها بيغوفيتش في كتابه «هروبي إلى الحرية». رفض التوقيع على طلب الاسترحام في عام 1987، مقابل الإفراج عنه.

    في نهاية عام 1988 أُطلق سراحه فجأة، فعاد إلى نضاله السياسي والأدبي من جديد. أسس حزب العمل الديمقراطي، وحاول أن يمنع تفكك الاتحاد اليوغسلافي، لأن المسلمين سيكونون أول ضحايا هذا التفكك. لكن بالوقت نفسه سعى إلى أن يكون المسلمون على قدم المساواة مع غيرهم من الأعراق والطوائف. وقّع الكروات والصرب اتفاقاً لتقسيم البوسنة بينهما، رفض بيغوفيتش، قاوم. أُجري استفتاء، حصل البوسنيون على استقلالهم، فثار الصرب، وارتكبوا أفظع المذابح بين عامي 1992- 1995، وقُصف قصره أكثر من 120 مرة.

    مأساة فظيعة، ومقاومة استثنائية، يرويها بيغوفيتش في مذكراته «سيرة ذاتية وأسئلة لا مفرّ منها». وهو الذي يعتبر أن الرجال الحقيقيين «ليسوا قساة، فلهم عواطفهم التي لا يخلون منها. أبطال هوميروس المشهورون، والذين وصفهم هوميروس وصفاً حياً في أعماله البطولية لا يخفون الدموع». وقد كان لافتاً أن يكون الفيلسوف الفرنسي هنري ليفي قد زار سراييفو أثناء حصارها ست عشرة مرة، مخالفاً بذلك تعاطف رئيسه ميتران مع الصرب.

    الموت في أسواق سراييفو، وشوارعها، ومتاجرها، وحصار لأكثر من 1000 يوم، ومع ذلك لم تُغلق جامعة المدينة يوماً واحداً، وتم تخريج أكثر من 1500 طالب خلال الحرب، وقُبلت أكثر من 55 رسالة دكتوراه، مع محافظة الجامعة على مستواها العلمي. كان يُذكر في التلفاز عدد الشهداء، وإلى جانب ذلك خبر عن حفل موسيقي أو مسرحية سيتم عرضها في تلك الأمسية.

    «الإسلام بين الشرق والغرب»
    يُعدّ كتابه «الإسلام بين الشرق والغرب» الأشهر بين كتبه. وهو عصارة تفكيره، ويعكس سعة اطلاعه على الفلسفات والأفكار الغربية عموماً، والألمانية بشكل خاص، وهو خرّيج المدرسة الألمانية في سراييفو. وقد تُرجم إلى أكثر من عشر لغات. يقول بيغوفيتش إنه بدأ في ذلك الكتاب منذ عام 1946، وبقيت المخطوطة الأصلية للكتاب مخبأة لأكثر من عشرين عاماً، فقد قامت أخته أزارا بإخفاء المخطوطة بعد اعتقاله مباشرة تحت العوارض الخشبية في عليّة المنزل. أضاف إلى الكتاب معلومات جديدة، ثمّ نُشر عام 1984 عندما كان في السجن.

    وخلاصته أن الإسلام يقع ما بين الشرق والغرب. ويفنّد بشكل مفصّل العديد من الأسئلة الوجودية، وعلاقة الدين بالأخلاق، والدين والفن، الدين والثورة، وغيرها من المواضيع.


    ويقول إن المصطلحات الإسلامية، كالإسلام، تنطوي على «وحدة ثنائية القطب»، مما جعل العقل الأوروبي عاجزاً عن فهمها، وبالتالي كان عاجزاً عن فهم الإسلام. فقد أنكر المادّيون الغربيون الإسلام باعتباره «دين غيبيات» أي «اتجاه يمينيّ»، بينما يرى المسيحيون الغربيون في الإسلام حركة اجتماعية سياسية أي «اتجاهاً يسارياً»، وهكذا أنكر الغربيون الإسلام لسببين متعارضين.

    يناقش بيغوفيتش أفكاره بحرية، دون خشية من إحراجات، فلديه من القناعة ما يكفي ليقول الحقيقة. يناقش العلاقة بين الأخلاق والدين، فيتساءل: لم يقوم شخص ما بالتصرف ضد مصلحته إذا لم يكن هناك إلا هذه الحياة، ولا شيء فوقها، أو يترتب عليها أن فكرة الخير لا يمكن تعريفها منطقياً؟

    يضيف: إن الأشخاص الذين أُعجبنا بهم سواء أكانوا حيقيقيين أو شخصيات أدبية خيالية كانوا جميعاً ممن عانوا كثيراً: سقراط، المسيح ...إلخ. وبالتالي لو أنه ليس هناك ليس هناك إلاّ هذه الحياة، وإذا لم يكن هناك إله، فإن هؤلاء الذين عانوا معاناة كبيرة لن يكونوا أبطالاً، وإنما مجرد خاسرين، وأن تضحياتهم ذهبت أدراج الرياح. ليخلص بيغوفيتش أن المؤمنين يجب أن يقود الواجب خطاهم، وأولئك الذين لا يؤمنون تسيّرهم المصلحة.

    لا شكّ أن الرئيس البوسني الأسبق علي عزت بيغوفيتش عُرف ببعض الأوساط والنخب العربية، فاستحق جائزة الملك فيصل عام 1993، لكن مع ذلك فإنه لم تلق كتبه وأفكاره الانتشار الكافي في البلاد العربية، وربما يصحّ هنا قول ابن حزم:

    أنا الشمس في جو العلـوم مـنـيرة
    ولكن عيبي أن مطلعي الـغـرب

    فالكثير من المفكرين الإسلاميين الذين عاشوا في الغرب لم يلقوا الرواج الكافي. ولولا الدور السياسي الذي لعبه، ربما لم يكن لفكر بيغوفيتش هذا الحضور. وافته المنية في شهر 16 تشرين الأول/أكتوبر من عام 2003، بعد أن تربّى جيل في البلقان على فكره ورؤيته الإسلامية.

    آخر مواضيعي

    أغلفة روايات معرض الكتاب مصر 2017م
    تعزية واجبة للاخ العزيز عمر قزيحة بوفاة والدته
    تحميل حب العمر كله ميني فلاش العدد الأول
    معلومات قد تسمعونها لأول مرة عن القمر
    متابعة خاصة لمعرض القاهرة الدولي للكتاب 2016م

     
    التوقيع:

      رد مع اقتباس
    قديم 12-01-2012م, 06:51 PM   #2
     
    الصورة الرمزية rosa
     

    rosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond repute

    rosa غير متواجد حالياً

    افتراضي

    رحمه الله كان انسان مكافح وحاكم يعلن الاسلام دين الدولة

    ويقف في واجه الصربيين الذين انهكوا البوسنة بالمتاعب والمجازر

    شكرا ابو النور لطرح الموضوع

    تقبل تحياتي

    وتحية لضيفنا الجليل رحمه الله

    آخر مواضيعي

    أفعى بانكوك أكبر افعى بالعالم
    احرصوا على تناوله.. "التين" فوائد علاجية منذ عهد القدماء
    امرأة مسنة تقتل 11 شخصا وتأكل جثثهم
    امرأة مسنة تقتل 11 شخصا وتأكل جثثهم
    الحيرة تصيب العلماء بسبب فتحة عملاقة في سطح الأرض في روسيا

     
    التوقيع:

      رد مع اقتباس
    قديم 12-01-2012م, 09:33 PM   #3
     
    الصورة الرمزية mersalli
     

    mersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond repute

    mersalli غير متواجد حالياً

    افتراضي

    رحمة الله عليه
    كان علما من اعلام النهضة الأسلامية والذي تمكن بنضاله
    من إعادة الروح الى مسلمي البلقان كافة
    كان السياسي والدبلوماسي والمثقف والمفكر والمناضل في آن معا
    كم نحن بحاجة لأمثاله ليكونوا في مقدمة الصفوف
    شكرا لك أسامة
    شكرا جزيلا

    آخر مواضيعي

    ألمانيا vs الأرجنتين : من يحكم الكون ؟؟
    القسام إن هددت نفذت
    العدوان على غزة والرد المقاوم
    البرونزية بين البرازيل وهولندا
    هولندا تهزم كوستاريكا بركلات الحظ

     
    التوقيع:



      رد مع اقتباس
    قديم 14-01-2012م, 02:45 PM   #6
     
    الصورة الرمزية بريق
     

    بريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond repute

    بريق غير متواجد حالياً

    افتراضي

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة jupiter []
    رحمه الله تعالى
    خالص الشكر للمعلومات اخى العزيز
    العفو أخي الحبيب نورت الموضوع ..

    آخر مواضيعي

    أغلفة روايات معرض الكتاب مصر 2017م
    تعزية واجبة للاخ العزيز عمر قزيحة بوفاة والدته
    تحميل حب العمر كله ميني فلاش العدد الأول
    معلومات قد تسمعونها لأول مرة عن القمر
    متابعة خاصة لمعرض القاهرة الدولي للكتاب 2016م

     
      رد مع اقتباس
    إنشاء موضوع جديد إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    جديد مواضيع قسم من العالم الإسلامي


    الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
     
    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    تعليمات المشاركة
    لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    لا تستطيع الرد على المواضيع
    لا تستطيع إرفاق ملفات
    لا تستطيع تعديل مشاركاتك

    BB code is متاحة
    كود [IMG] متاحة
    كود HTML معطلة
    Trackbacks are متاحة
    Pingbacks are متاحة
    Refbacks are متاحة


    المواضيع المتشابهه
    الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
    عرض آخر أفلام الراحل بول ووكر في 2015 mersalli أخبار غير سياسية 2 28-12-2013م 04:35 PM
    صور..مشعل يزور شقيقة الرئيس الراحل عرفات بريق أخبار فلسطين 4 12-12-2012م 12:20 AM
    الراجل اللى ورا عمر سليمان بريق فراج اسماعيل 4 12-03-2012م 11:12 AM
    «الراجل اللي ورا أوباما» mersalli أخبار غير سياسية 2 25-01-2012م 03:33 PM
    نبيل فاروق ينعى الراحل الاستاذ حمدى مصطفى بريق قسم أخبار الأدب و الروايات 3 21-09-2011م 10:46 PM






    ~ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~