<div style="background-color: none transparent;"><a onclick="_gaq.push(['_trackEvent', 'Outgoing', 'news.rsspump.com', '/']);" rel="nofollow" href="http://news.rsspump.com/" title="rsspump">news</a></div>
  • تابعوا جديدنا في تلفزيون القلعة
  • الأخبار العاجلة منتديات قلعة طرابلس     
    التميز خلال 24 ساعة
     الفارس المميز   الموضوع المميز   المشرف المميز    المراقب المميز 
    hana197
    خدمة اصلاح ترين 01210999852 ( صيانة تكيفات ترين ) 0235710008 ترين
    قريبا
    قريبا

    المنتدى المتواجدون الآن مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
    العودة   قلعة طرابلس > المنتدى الأدبي > قسم القصص والروايات > القصص والروايات المنقولة > قصص وروايات منقولة قصيرة
    جروب المنتدى على الفيس بوك ادخل واشترك معانا
    التسجيل اكثر المتميزين خلال 7 ايام ! التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويمالمسابقات اجعل كافة الأقسام مقروءة


    بائعة السمك ...

    قصص وروايات منقولة قصيرة


    إنشاء موضوع جديد إضافة رد
     
    LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 3-07-2012م, 07:15 PM   #1
    1 (27) بـــائـعـــــــة السـمــــــــــك ...


    بـــائـعـــــــة السـمــــــــــك ...
    ======¤°~®~°¤=======





    قصة حقيقة يرويها ابو الثلاث بنات ...

    رأيتها فى حلقة السمك لأول مرة منذ ثلاثة سنوات ...

    سيدة فى الستينات من عمرها ... قمحية اللون ... ذات ثغر باسم على الدوام !

    لفتت نظرى بهدوئها وسكينتها ...

    كان هذا الهدوء غريباً وسط صخب السوق المعتاد ووسط قريناتها من بائعات السمك !

    فقد جرت العادة أن تقوم بائعة السمك بالمناداة على الزبون بصوت عالى وتحاول إقناعه بأن سمكها هو أطيب أسماك العالم ! وإذا تجاهلها الزبون ترمقه بنظرة نارية وهى تتمتم بكلمات غاضبة على حالها وحال السوق وحال البلد وربما حال العالم أيضاً !

    أما هى ــ بائعة السمك المقصودة ــ فهى ليست كذلك على الإطلاق !

    فهى تضع أكوام السمك فى إناء كبير به ماء وتكتفى بابتسامة خفيفة على شفتيها وهى صامتة صمت أبو الهول الأزلى !

    شىء ما جذبنى إليها فى بادى الأمر لا أعرف ما هو على وجه التحديد ! هل هو صمتها ؟ ابتسامتها ؟ نظرتها ؟ لا أعرف !

    اتجهت إليها مباشرة وسألتها : بكام السمك يا أمى ؟!

    أشرق وجه بائعة السمك عن ابتسامة رائعة وهى تقول لى بصوت حنون : من غير فلوس يابنى !!

    ابتسمت بدورى وقلت لها مازحاً : إذن اوزنى لى السمك اللى عندك كله طالما ببلاش !!

    ضحكت ضحكة صافية وكأن شيئاً لا يشغلها فى الدنيا وهى تقول لى عبارة مصرية خالصة كعادة أمهاتنا : من عينىّ يابنى !

    ثم أقرنت القول بالفعل وفى دقائق معدودة وضعت لى السمك فى شنطة كبيرة وهى تناوله لى وتقول بنفس الابتسامة : بالهنــــا والشفـــا !

    اتسعت ابتسامتى لبساطة السيدة فى معاملتها وقلت لها مكرراً : الحساب كله كام يا أمى ؟!

    رفعت حاجبيها برقة وافتر ثغرها عن ابتسامة واسعة وهى تقول : الله ... مش احنا اتفقنا إنه ببلاش !!

    لم أتمالك نفسى فضحكت من قلبى وأنا أقول لها : خلاص خلى المرة دى عليا والمرة الجاية تبقى عليكى !

    وفى دقائق معدودة قمت بإعطائها النقود وانصرفت وأنا لا أستطيع طرد صورتها من مخيلتى !

    ظللت أتعجب فى قرارة نفسى من أسلوب هذه السيدة البسيطة !

    وظلت صورتها وهى ترفع حاجبيها تتكرر أمامى وكأنها شريط سينما !

    قطع استرسالى شهقة زوجتى وهى تنظر إلى كميات السمك الكبيرة بدهشة وتقول : إيه ده كله يابابا ؟!

    ثم فتحت الشنطة لتشهق بهلع أكبر وهى تقول مستنكرة : وكمان مش متنضف ؟!!

    تذكرت فجأة أننى لم أقم بتنظيف السمك كالمعتاد عند سيدة أخرى فى الحلقة متخصصة فى عملية التنظيف بأجر زهيد !

    وكما علمنا خالد بن الوليد انسحبت على الفور من ميدان المعركة المنتظرة بحركة خططية سريعة من أمام زوجتى المصدومة متعللاّ بأن علىّ كتابة تقارير على الكومبيوتر تخص العمل !!

    وتركت زوجتى تنظف السمك وهى تبسمل وتحوقل وتحتسب أجرها عند الله من هذا الزوج القاسى ..!

    ولكن زوجتى ما لبثت أن نسيت تعبها كله وهى تشيد بطعم السمك الرائع !!

    ومرت معركة تنظيف السمك بسلام ! وفى قرارة نفسى قرأت الفاتحة ترحماً على سيف الله المسلول ...

    ثم ذهبت إلى قضاء بعض الوقت مع أصدقاء العمر الخمسة وحكيت لهم عن هذه السيدة البسيطة ثم أسهبت بحماس فى وصف روعة السمك عندها !!

    ولم أكتف بذلك بل وذهبت بهم واحداً بعد الآخر لأعرفهم على مكان هذه السيدة البسيطة !

    وحدث ما كنت أتوقعه ! فقد وقع أصدقائى جميعاً أسرى لدى بساطة بائعة السمك !

    كنا نشترى السمك من عندها باستمرار دون غيرها لدرجة أننا قد زهدنا فى أى سمك آخر !!

    وكان طعم السمك رائعاً فى أفواهنا على الرغم من أن قرينات بائعة السمك لديهم السمك نفسه !!

    بمضى الوقت تجاذبنا أطراف الحديث مع بائعة السمك وعرفنا أنها أم لخمسة أبناء مات زوجها منذ 30 سنة وتركها وحيدة فقامت بتربية أولادها وتعليمهم ( كلهم تعليم عالى ) بل وتزويجهم !!

    ازداد احترامى الشديد لها بعد معرفتى لقصة كفاحها وعرض عليها صديقى مبلغاً مالياً ولكنها أبت تماماً وهى تقول لصديقى وبنفس الابتسامة الأخاذة : خير ربنا كتير يابنى والحمد لله... ربنا يخليك !!

    وعرفنا أنها البائعة الوحيدة فى السوق التى لا تدين لتاجر بأى مبلغ كان !! فقد جرت العادة فى السوق هو أن بائعات السمك يدينون بمبالغ كبيرة للتجار !! فهم لا يدفعون إلا جزءاً من قيمة السمك المأخوذ ! والباقى مؤجل إلى أجل غير مسمى نتيجة استحواذ البائعات على قيمة السمك بالأرباح فى جيوبهن بحجة أن الحياة صعبة والأرباح لوحدها لا تكفى للمعيشة !!

    ولهذا السبب فالسوق قد اعتاد على المشاحنات اليومية بين بائعات السمك وتجار السمك بسبب تأخير الدين !! وربما رفض تجار السمك أن يعطوا البائعات حصتهن اليومية إلا بعد دفع جزء مرضى من الدين السابق !!

    إلا بائعة السمك ذى الابتسامة الآسرة !! فقد اعتادت على تسديد قيمة السمك فور بيعه دون إبطـاء !!

    ولك أن تتساءل معى كيف عاشت هذه السيدة وربت أبناءها الخمسة بحفنة جنيهات كل يوم ؟!!

    هل عرفت كيف فعلت ذلك ؟!

    إنها رحمة من الله عــزّ وجــلّ ...



    ألم تقرأ معى حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم :

    ( رحم الله عبداً سمحاً إذا باع، سمحاً إذا اشترى، سمحاً إذا اقتضى ) ؟!!

    آخر مواضيعي

    أنشودة يوم ميلادك حبيبي - موسى مصطفى
    جراح القلب والميكانيكي
    عيد الحب
    الحمل والذئب
    همسة في أذن كل أنثى

     
    التوقيع:

    الوفاء عملة نادرة والقلوب هي المصارف
    وقليلة هي المصارف التي تتعامل
    بهذا النوع من العملات

      رد مع اقتباس
    قديم 3-07-2012م, 08:10 PM   #3
    افتراضي

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو النور []
    لا تعليق..

    قصة رائعة جداً أختي عبير ..

    شكرا كثيراً ..
    اهلا بك دائما أخي أسامة
    شكرا لمرورك الكريم والتقييم
    شكرا لك

    آخر مواضيعي

    أنشودة يوم ميلادك حبيبي - موسى مصطفى
    جراح القلب والميكانيكي
    عيد الحب
    الحمل والذئب
    همسة في أذن كل أنثى

     
      رد مع اقتباس
    قديم 3-07-2012م, 08:21 PM   #4
     
    الصورة الرمزية rosa
     

    rosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond repute

    rosa غير متواجد حالياً

    افتراضي

    قصة رائعة جدا

    تحمل معانٍ جميلة .. تبين مدى اهمية سداد الدين او تسديد المال في وقته مما يؤدي لعدم

    تفاقم مشكلة عند الناس تسمى بالديون الثقيلة

    هذه السيدة مثال يحتذى به لكل من اراد ان يعيش عيشا كريما وان كان قليلا

    شكرا لكِ عبير

    سلمت يداكِ

    آخر مواضيعي

    أفعى بانكوك أكبر افعى بالعالم
    احرصوا على تناوله.. "التين" فوائد علاجية منذ عهد القدماء
    امرأة مسنة تقتل 11 شخصا وتأكل جثثهم
    امرأة مسنة تقتل 11 شخصا وتأكل جثثهم
    الحيرة تصيب العلماء بسبب فتحة عملاقة في سطح الأرض في روسيا

     
    التوقيع:

      رد مع اقتباس
    قديم 4-07-2012م, 09:04 AM   #5
    افتراضي

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة rosa []
    قصة رائعة جدا

    تحمل معانٍ جميلة .. تبين مدى اهمية سداد الدين او تسديد المال في وقته مما يؤدي لعدم

    تفاقم مشكلة عند الناس تسمى بالديون الثقيلة

    هذه السيدة مثال يحتذى به لكل من اراد ان يعيش عيشا كريما وان كان قليلا

    شكرا لكِ عبير

    سلمت يداكِ
    نعم روزا حتى نعمل بطريقة صحيحة علينا أن نسدد كل ما علينا من ديون
    وأيضا البائعة الطيبة اسلوبها هادىء وابتسامتها الرقيقة تجذب الناس من حولها
    ومن يتبسط في البيع تجدين الناس يسعون ركضا للشراء من عنده
    شكرا لك روزا لمرورك الغالي

    آخر مواضيعي

    أنشودة يوم ميلادك حبيبي - موسى مصطفى
    جراح القلب والميكانيكي
    عيد الحب
    الحمل والذئب
    همسة في أذن كل أنثى

     
      رد مع اقتباس
    إنشاء موضوع جديد إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    جديد مواضيع قسم قصص وروايات منقولة قصيرة


    الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
     
    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    تعليمات المشاركة
    لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    لا تستطيع الرد على المواضيع
    لا تستطيع إرفاق ملفات
    لا تستطيع تعديل مشاركاتك

    BB code is متاحة
    كود [IMG] متاحة
    كود HTML معطلة
    Trackbacks are متاحة
    Pingbacks are متاحة
    Refbacks are متاحة


    المواضيع المتشابهه
    الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
    بائعة الورد بريق جابرييل جارسيا ماركيز 8 11-12-2012م 12:16 AM
    جمهورية حوض السمك bibo770 قسم المقالات السياسية 0 26-01-2012م 01:11 PM
    42- بائعة الكبريت (حكاية من التراث الدنماركي) mersalli حكايات عالمية 6 24-08-2011م 08:28 PM
    بائعة المناديل R.MERO قصص وروايات منقولة قصيرة 3 22-08-2011م 01:28 AM
    حسك السمك اذا علق في الزلاعيم زهرة نيسان سمك ومأكولات بحرية 2 22-11-2010م 07:47 PM





    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

    ~ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~