<div style="background-color: none transparent;"><a onclick="_gaq.push(['_trackEvent', 'Outgoing', 'news.rsspump.com', '/']);" rel="nofollow" href="http://news.rsspump.com/" title="rsspump">news</a></div>
  • تابعوا جديدنا في تلفزيون القلعة
  • الأخبار العاجلة منتديات قلعة طرابلس     
    التميز خلال 24 ساعة
     الفارس المميز   الموضوع المميز   المشرف المميز    المراقب المميز 
    قريبا

    قريبا
    قريبا

    المنتدى المتواجدون الآن مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
    العودة   قلعة طرابلس > المنتدى الرمضاني > المنتدى الرمضاني العام > حديقة الصائم
    جروب المنتدى على الفيس بوك ادخل واشترك معانا
    التسجيل اكثر المتميزين خلال 7 ايام ! التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويمالمسابقات اجعل كافة الأقسام مقروءة



    إنشاء موضوع جديد إضافة رد
     
    LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 4-08-2012م, 01:11 AM   #1
    افتراضي فرصة عظيمة للمدخنين للتوبة


    يقول الشيخ عبدالرحمن السحيم حفظه الله وهو يوجه نصيحة لإخوتنا المدخنين لكي يجعلوا رمضان فرصة لتوبتهم من آفة التدخين , يقول : هذا الشهر يُعين على التغيير ؛ لِوجود روحانية رمضان ، وكون الإنسان يجد على الخير أعوانا ، ولِكون الإنسان يصوم قُرابة خمس عشرة ساعة .
    والصيام تربية تقوى ، والمقصد الأعظم من الصيام تحقيق العبودية وتحقيق التقوى ، كما قال الله عزّ وَجَلّ : (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ)
    فمن لم يُحقِّق التقوى فلم يَصُم الصيام الذي يُريده الله عزّ وَجَلّ .
    ولذا قال عليه الصلاة والسلام : مَنْ لَمْ يَدَعْ قَوْلَ الزُّورِ وَالْعَمَلَ بِهِ ، فَلَيْسَ لِلَّهِ حَاجَةٌ فِي أَنْ يَدَعَ طَعَامَهُ وَشَرَابَهُ . رواه البخاري .

    ورمضان فرصة للتوبة ، فمن لم يتُب في رمضان فمتى سوف يتوب ؟!

    وما أكثر ما يُزيِّن الشيطان للمُدخّنين التدخين ، ويُريهم أن ترك التدخين صعب للغاية ! وأنهم لا يصبرون عنه !

    بينما يصبرون في نهار رمضان ربما ما يزيد على خمس عشرة ساعة !

    ورأيت مرة رجلا كبير السِّنّ وهو مريض ، وقد خرج من المستشفى ليُدخِّن ، فأتيته وسألته :
    يا عمّ ! أنت مريض ؟
    قال : نعم .
    قلت : وخَرَجْت مِن المستشفى مِن أجل التدخين ؟
    قال : نعم ، ما أصبر عنه يا ولدي !
    قلت : وتصوم رمضان ؟
    قال : نعم .
    قلت : يعني .. تستطيع تَرْك التدخين أكثر من نصف النهار !
    قال : لكن ما يجي المغرب إلاّ وعيني على السيجارة !
    قلت : يا عم . اجعل رمضان كله صيام عن المعاصي .

    وهكذا لو عوّد المدخِّن نفسه على الصبر والتصبّر ، لانتصر على نفسه .
    فلو اعتبر الصيام في اليوم الأول إلى صلاة العشاء ، فلم يُدخِّن إلاّ بعد صلاة التراويح .
    واليوم الثاني اعتبر الصيام إلى نصف الليل .. وهكذا حتى يُقلِع عن التدخين تماما .
    وإنما النصر صَبْر ساعة ..
    والصبر بالتصبّر ..

    قال عليه الصلاة والسلام : ومَن يَتصبّرْ يُصبّرْهُ اللّه ، وما أُعطِيَ أحدٌ عطاءً خيراً وأوسعَ منَ الصبر . رواه البخاري ومسلم .

    وقال عليه الصلاة والسلام : إنما العِلْم بِالتَّعَلُّم ، وإنما الْحِلْم بِالتَّحَلُّم . مَن يَتَحَرَّ الخير يُعطه ، ومن يتق الشر يوقه . رواه الطبراني في الأوسط ، وصححه الألباني .

    أما أن يصوم الإنسان في النهار عن المْفُطِّرات المباحة في الأصل ، ثم يُفطِر على ما حرَّم الله ، وعلى ما هو ضارّ بِصحّته ، فهذا لم يَصُم حقيقة الصيام .

    ويقول الشيخ حفظه الله : التدخين عَيْب في الجمادات ، فالسيارة التي تدخِّن لا تكون مرغوبة ، ويكون ذلك عيبا فيها !
    فكيف بالإنسان ؟!
    والحيوان الموصوف بالبلادة – وهو الحمار – لا يأكل أوراق التبغ ! التي تُصنع منها السجائر !
    أفيكون الحيوان البهيم أدرى بِمصلحته مِن الإنسان الفطين ؟!

    والتدخين خسارة في المال وفي الصِّحَّة .
    وقد أثبتت الدراسات الغربية الكثيرة ضرر التدخين بلا شكّ وبلا ريب .
    والإسلام قد جاء بِحفظ الضرورات الخمس ، وهي :
    الدِّين والعقل والنَّفْس والعِرض والمال .

    قال الإمام الشاطبي : فقد اتفقت الأمة بل سائر الملل على أن الشريعة وُضِعتْ للمحافظة على الضروريات الخمس ، وهي : الدين والنفس والنسل والمال والعقل ، وعِلْمها عند الأمة كالضروري .
    وقال : فالضروريات الخمس كما تأصَّلَت في الكتاب تَفَصَّلَتْ في السُّنة . اهـ .

    وأيّ ضرر على النفس أشدّ ضررا مِن التدخين ، الذي لا يقتصر ضرره على المدخِّن ، بل يتعدّاه إلى غيره ، فيتعدّى الْمُدخِّن إلى جلسائه وأولاده ؟ ويتعدّى المرأة الحامل إلى جلسائها وأولادها ، بل يتعدّى إلى جنينها ؟!
    والتدخين ضرر على المال ، فكم يبذل المدخِّن مِن ماله في سبيل دُخان لا يُغني ولا يُسمن مِن جوع ؟!
    بل يُقدِّم الْمُدخِّن التدخين على ما هو أهمّ مِنه إذا ضاق به الحال !
    وكل إنسان سوف يُسأل عن مَالِه : مِن أين اكتسبه ؟ وفيمَ أنفقه ؟

    فكيف سيكون جَواب الْمُدخِّن بين يدي ربِّـه تبارك وتعالى ؟

    آخر مواضيعي

    مفهوم العالم الإسلامي
    هل يسجد للتلاوة إذا سمع آية السجدة مسجَّلَةً ؟‏
    حذاء "الفضايح" يرشدكِ لمكانه
    سؤال في التفكر........ متجدد بإذن الله
    حكم الإحتقال بالمولد النبوي الشريف

     
    التوقيع:

      رد مع اقتباس
    إنشاء موضوع جديد إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    جديد مواضيع قسم حديقة الصائم


    الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
     
    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    تعليمات المشاركة
    لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    لا تستطيع الرد على المواضيع
    لا تستطيع إرفاق ملفات
    لا تستطيع تعديل مشاركاتك

    BB code is متاحة
    كود [IMG] متاحة
    كود HTML معطلة
    Trackbacks are متاحة
    Pingbacks are متاحة
    Refbacks are متاحة


    المواضيع المتشابهه
    الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
    بالامس كنا امة عظيمة rosa مقهى واستراحة الأعضاء 8 7-12-2013م 02:30 PM
    رؤية عظيمة جدا .. وبشرى خير ان شاء الله.. رتاج قناة بانوراما القلعة 2 15-09-2013م 04:25 PM
    حقاً إنها آية عظيمة أم وحيد قسم القران الكريم 4 23-10-2011م 02:02 AM
    نصائح غالية وتوصيات عظيمة ! أم وحيد قسم شقائق الرجال 4 9-05-2011م 04:44 PM
    شخصيات عظيمة عيون الليل القسم العام 6 2-01-2011م 03:58 PM





    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

    ~ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~