<div style="background-color: none transparent;"><a onclick="_gaq.push(['_trackEvent', 'Outgoing', 'news.rsspump.com', '/']);" rel="nofollow" href="http://news.rsspump.com/" title="rsspump">news</a></div>
  • تابعوا جديدنا في تلفزيون القلعة
  • الأخبار العاجلة منتديات قلعة طرابلس     
    التميز خلال 24 ساعة
     الفارس المميز   الموضوع المميز   المشرف المميز    المراقب المميز 
    قريبا

    قريبا
    قريبا

    المنتدى المتواجدون الآن مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
    العودة   قلعة طرابلس > المنتدى الإسلامي > القسم الاسلامي العام > السنّة النبوية الشريفة > الاحاديث النبوية الشريفة
    جروب المنتدى على الفيس بوك ادخل واشترك معانا
    التسجيل اكثر المتميزين خلال 7 ايام ! التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويمالمسابقات اجعل كافة الأقسام مقروءة


    الأحاديث القدسية في صحيح البخاري

    الاحاديث النبوية الشريفة


    إنشاء موضوع جديد إضافة رد
     
    LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 9-12-2012م, 02:48 PM   #31
     
    الصورة الرمزية iscandarnia
     

    iscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond repute

    iscandarnia غير متواجد حالياً

    افتراضي

    الحديث الواحد والثلاثون


    ‏حدثنا ‏ ‏محمد بن مقاتل ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏عبد الله ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏أبو حيان التيمي ‏ ‏عن ‏ ‏أبي زرعة بن عمرو بن جرير ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏ ‏رضي الله عنه ‏ ‏أن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏

    ‏أتي بلحم فرفع إليه الذراع وكانت تعجبه ‏ ‏فنهش ‏ ‏منها نهشة ثم قال أنا سيد الناس يوم القيامة وهل تدرون مم ذلك يجمع الله الناس الأولين والآخرين في صعيد واحد يسمعهم الداعي وينفذهم البصر وتدنو الشمس فيبلغ الناس من الغم والكرب ما لا يطيقون ولا يحتملون فيقول الناس ألا ترون ما قد بلغكم ألا تنظرون من يشفع لكم إلى ربكم فيقول بعض الناس لبعض عليكم ‏ ‏بآدم ‏ ‏فيأتون ‏ ‏آدم ‏ ‏عليه السلام ‏ ‏فيقولون له أنت أبو البشر خلقك الله بيده ونفخ فيك من روحه وأمر الملائكة فسجدوا لك اشفع لنا إلى ربك ألا ترى إلى ما نحن فيه ألا ترى إلى ما قد بلغنا فيقول ‏ ‏آدم ‏ ‏إن ربي قد غضب اليوم غضبا لم يغضب قبله مثله ولن يغضب بعده مثله وإنه قد نهاني عن الشجرة فعصيته نفسي نفسي نفسي اذهبوا إلى غيري اذهبوا إلى ‏ ‏نوح ‏ ‏فيأتون ‏ ‏نوحا ‏ ‏فيقولون يا ‏ ‏نوح ‏ ‏إنك أنت أول الرسل إلى أهل الأرض وقد سماك الله عبدا شكورا اشفع لنا إلى ربك ألا ترى إلى ما نحن فيه فيقول إن ربي عز وجل قد غضب اليوم غضبا لم يغضب قبله مثله ولن يغضب بعده مثله وإنه قد كانت لي دعوة دعوتها على قومي نفسي نفسي نفسي اذهبوا إلى غيري اذهبوا إلى ‏ ‏إبراهيم ‏ ‏فيأتون ‏ ‏إبراهيم ‏ ‏فيقولون يا ‏ ‏إبراهيم ‏ ‏أنت نبي الله وخليله من أهل الأرض اشفع لنا إلى ربك ألا ترى إلى ما نحن فيه فيقول لهم إن ربي قد غضب اليوم غضبا لم يغضب قبله مثله ولن يغضب بعده مثله وإني قد كنت كذبت ثلاث كذبات فذكرهن ‏ ‏أبو حيان ‏ ‏في الحديث نفسي نفسي نفسي اذهبوا إلى غيري اذهبوا إلى ‏ ‏موسى ‏ ‏فيأتون ‏ ‏موسى ‏ ‏فيقولون يا ‏ ‏موسى ‏ ‏أنت رسول الله فضلك الله برسالته وبكلامه على الناس اشفع لنا إلى ربك ألا ترى إلى ما نحن فيه فيقول إن ربي قد غضب اليوم غضبا لم يغضب قبله مثله ولن يغضب بعده مثله وإني قد قتلت نفسا لم أومر بقتلها نفسي نفسي نفسي اذهبوا إلى غيري اذهبوا إلى ‏ ‏عيسى ابن مريم ‏ ‏فيأتون ‏ ‏عيسى ‏ ‏فيقولون يا ‏ ‏عيسى ‏ ‏أنت رسول الله وكلمته ألقاها إلى ‏ ‏مريم ‏ ‏وروح منه وكلمت الناس في المهد صبيا اشفع لنا إلى ربك ألا ترى إلى ما نحن فيه فيقول ‏ ‏عيسى ‏ ‏إن ربي قد غضب اليوم غضبا لم يغضب قبله مثله قط ولن يغضب بعده مثله ولم يذكر ذنبا نفسي نفسي نفسي اذهبوا إلى غيري اذهبوا إلى ‏ ‏محمد ‏ ‏فيأتون ‏ ‏محمدا ‏ ‏فيقولون يا ‏ ‏محمد ‏ ‏أنت رسول الله وخاتم الأنبياء وقد غفر الله لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر اشفع لنا إلى ربك ألا ترى إلى ما نحن فيه فأنطلق فآتي تحت العرش فأقع ساجدا لربي عز وجل ثم يفتح الله علي من محامده وحسن الثناء عليه شيئا لم يفتحه على أحد قبلي ثم يقال ‏ ‏يا ‏ ‏محمد ‏ ‏ارفع رأسك سل ‏ ‏تعطه واشفع تشفع فأرفع رأسي فأقول أمتي يا رب أمتي يا رب أمتي يا رب فيقال يا ‏ ‏محمد ‏ ‏أدخل من أمتك من لا حساب عليهم من الباب الأيمن من أبواب الجنة وهم شركاء الناس فيما سوى ذلك من الأبواب ثم قال والذي نفسي بيده إن ما بين ‏ ‏المصراعين ‏ ‏من ‏ ‏مصاريع ‏ ‏الجنة كما بين ‏ ‏مكة ‏ ‏وحمير ‏ ‏أو كما بين ‏ ‏مكة ‏ ‏وبصرى

    آخر مواضيعي

    رئيس مجلس الأمة الكويتى المنحل: مبروك للمصريين إسقاط الإخوان
    المصريون بفرنسا يفوضون الجيش والشرطة المدنية لمواجهة الإرهاب
    إحباط محاولة تهريب أقمشة تشبه ملابس الجيش والشرطة ببورسعيد
    ضبط كميات من الأدوية المسروقة فى طريقها إلى اعتصام رابعة بسيارة إسعاف
    إخلاء "القائد إبراهيم" بالإسكندرية من مؤيدى المعزول

     
    التوقيع:

    الحمد لله

      رد مع اقتباس
    قديم 9-12-2012م, 02:48 PM   #32
     
    الصورة الرمزية iscandarnia
     

    iscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond repute

    iscandarnia غير متواجد حالياً

    افتراضي

    الحديث الثانى والثلاثون

    ‏حدثنا ‏ ‏الحميدي ‏ ‏حدثنا ‏ ‏سفيان ‏ ‏حدثنا ‏ ‏الزهري ‏ ‏عن ‏ ‏سعيد بن المسيب ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏ ‏رضي الله عنه ‏ ‏قال ‏

    ‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال الله عز وجل ‏ ‏يؤذيني ابن ‏ ‏آدم ‏ ‏يسب الدهر وأنا الدهر بيدي الأمر أقلب الليل والنهار ‏


    فتح الباري بشرح صحيح البخاري


    ‏قوله : ( يؤذيني ابن آدم ) ‏
    ‏كذا أورده مختصرا , وقد أخرجه الطبري عن أبي كريب عن ابن عيينة بهذا الإسناد عن النبي صلى الله عليه وسلم قال " كان أهل الجاهلية يقولون إنما يهلكنا الليل والنهار , هو الذي يميتنا ويحيينا , فقال الله في كتابه ( وقالوا ما هي إلا حياتنا الدنيا ) الآية , قال فيسبون الدهر , قال الله تبارك وتعالى : يؤذيني ابن آدم " فذكره . قال القرطبي : معناه يخاطبني من القول بما يتأذى من يجوز في حقه التأذي , والله منزه عن أن يصل إليه الأذى , وإنما هذا من التوسع في الكلام . والمراد أن من وقع ذلك منه تعرض لسخط الله . ‏

    ‏قوله : ( وأنا الدهر ) ‏
    ‏قال الخطابي : معناه أنا صاحب الدهر ومدبر الأمور التي ينسبونها إلى الدهر , فمن سب الدهر من أجل أنه فاعل هذه الأمور عاد سبه إلى ربه الذي هو فاعلها , وإنما الدهر زمان جعل ظرفا لمواقع الأمور . وكانت عادتهم إذا أصابهم مكروه أضافوه إلى الدهر فقالوا : بؤسا للدهر , وتبا للدهر . وقال النووي : قوله " أنا الدهر " بالرفع في ضبط الأكثرين والمحققين , ويقال بالنصب على الظرف أي أنا باق أبدا , والموافق لقوله " إن الله هو الدهر " الرفع وهو مجاز , وذلك أن العرب كانوا يسبون الدهر عند الحوادث فقال : لا تسبوه فإن فاعلها هو الله , فكأنه قال : لا تسبوا الفاعل فإنكم إذا سببتموه سببتموني . أو الدهر هنا بمعنى الداهر , فقد حكى الراغب أن الدهر في قوله " إن الله هو الدهر " غير الدهر في قوله " يسب الدهر " قال : والدهر الأول الزمان والثاني المدبر المصرف لما يحدث , ثم استضعف هذا القول لعدم الدليل عليه . ثم قال : لو كان كذلك لعد الدهر من أسماء الله تعالى انتهى . وكذا قال محمد بن داود محتجا لما ذهب إليه من أنه بفتح الراء فكان يقول : لو كان بضمها لكان الدهر من أسماء الله تعالى . وتعقب بأن ذلك ليس بلازم , ولا سيما مع روايته " فإن الله هو الدهر " قال ابن الجوزي : يصوب ضم الراء من أوجه : أحدها أن المضبوط عند المحدثين بالضم , ثانيها لو كان بالنصب يصير التقدير فأنا الدهر أقلبه , فلا تكون علة النهي عن سبه مذكورة لأنه تعالى يقلب الخير والشر فلا يستلزم ذلك منع الذم , ثالثها الرواية التي فيها " فإن الله هو الدهر " انتهى . وهذه الأخيرة لا تعين الرفع لأن للمخالف أن يقول : التقدير فإن الله هو الدهر يقلب , فترجع للرواية الأخرى , وكذا ترك ذكر علة النهي لا يعين الرفع لأنها تعرف من السياق , أي لا ذنب له فلا تسبوه .

    آخر مواضيعي

    رئيس مجلس الأمة الكويتى المنحل: مبروك للمصريين إسقاط الإخوان
    المصريون بفرنسا يفوضون الجيش والشرطة المدنية لمواجهة الإرهاب
    إحباط محاولة تهريب أقمشة تشبه ملابس الجيش والشرطة ببورسعيد
    ضبط كميات من الأدوية المسروقة فى طريقها إلى اعتصام رابعة بسيارة إسعاف
    إخلاء "القائد إبراهيم" بالإسكندرية من مؤيدى المعزول

     
      رد مع اقتباس
    قديم 9-12-2012م, 02:51 PM   #33
     
    الصورة الرمزية iscandarnia
     

    iscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond repute

    iscandarnia غير متواجد حالياً

    افتراضي

    الحديث الثالث والثلاثون


    ‏حدثنا ‏ ‏خالد بن مخلد ‏ ‏حدثنا ‏ ‏سليمان ‏ ‏قال حدثني ‏ ‏معاوية بن أبي مزرد ‏ ‏عن ‏ ‏سعيد بن يسار ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏ ‏رضي الله عنه ‏

    ‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال خلق الله الخلق فلما فرغ منه قامت الرحم فأخذت بحقو الرحمن فقال له ‏ ‏مه ‏ ‏قالت هذا مقام العائذ بك من ‏ ‏القطيعة ‏ ‏قال ‏ ‏ألا ترضين أن أصل من ‏ ‏وصلك ‏ ‏وأقطع من قطعك قالت بلى يا رب قال فذاك قال ‏ ‏أبو هريرة ‏ ‏اقرءوا إن شئتم

    فهل عسيتم إن توليتم أن تفسدوا في الأرض وتقطعوا أرحامكم

    ‏حدثنا ‏ ‏إبراهيم بن حمزة ‏ ‏حدثنا ‏ ‏حاتم ‏ ‏عن ‏ ‏معاوية ‏ ‏قال حدثني ‏ ‏عمي ‏ ‏أبو الحباب سعيد بن يسار ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏ ‏بهذا ثم قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏اقرءوا إن شئتم
    فهل عسيتم
    حدثنا ‏ ‏بشر بن محمد ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏عبد الله ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏معاوية بن أبي المزرد ‏ ‏بهذا قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏واقرءوا إن شئتم
    []فهل عسيتم



    فتح الباري بشرح صحيح البخاري


    ‏قوله : ( خلق الله الخلق فلما فرغ منه ) ‏
    ‏أي قضاه وأتمه . ‏

    ‏قوله : ( قامت الرحم ) ‏
    ‏يحتمل أن يكون على الحقيقة , والأعراض يجوز أن تتجسد وتتكلم بإذن الله , ويجوز أن يكون على حذف أي قام ملك فتكلم على لسانها , ويحتمل أن يكون ذلك على طريق ضرب المثل والاستعارة والمراد تعظيم شأنها وفضل واصلها وإثم قاطعها . ‏

    ‏قوله : ( فأخذت ) ‏
    ‏كذا للأكثر بحذف مفعول أخذت , وفي رواية ابن السكن " فأخذت بحقو الرحمن " وفي رواية الطبري " بحقوي الرحمن " بالتثنية , قال القابسي أبى أبو زيد المروزي أن يقرأ لنا هذا الحرف لإشكاله , ومشى بعض الشراح على الحذف فقال : أخذت بقائمة من قوائم العرش , وقال عياض : الحقو معقد الإزار , وهو الموضع الذي يستجار به ويحتزم به على عادة العرب , لأنه من أحق ما يحامى عنه ويدفع , كما قالوا نمنعه مما نمنع منه أزرنا , فاستعير ذلك مجازا للرحم في استعاذتها بالله من القطيعة انتهى . . وقد يطلق الحقو على الإزار نفسه كما في حديث أم عطية " فأعطاها حقوه فقال : أشعرنها إياه " يعني إزاره وهو المراد هنا , وهو الذي جرت العادة بالتمسك به عند الإلحاح في الاستجارة والطلب , والمعنى على هذا صحيح مع اعتقاد تنزيه الله عن الجارحة . قال الطيبي : هذا القول مبني على الاستعارة التمثيلية كأنه شبه حالة الرحم وما هي عليه من الافتقار إلى الصلة والذب عنها بحال مستجير يأخذ بحقو المستجار به , ثم أسند على سبيل الاستعارة التخييلية ما هو لازم للمشبه به من القيام فيكون قرينة مانعة من إرادة الحقيقة , ثم رشحت الاستعارة بالقول والأخذ وبلفظ الحقو فهو استعارة أخرى , والتثنية فيه للتأكيد لأن الأخذ باليدين آكد في الاستجارة من الأخذ بيد واحدة . ‏

    ‏قوله : ( فقال له مه ) ‏
    ‏هو اسم فعل معناه الزجر أي اكفف . وقال ابن , مالك : هي هنا " ما " الاستفهامية حذفت ألفها ووقف عليها بهاء السكت , والشائع أن لا يفعل ذلك إلا وهي مجرورة , لكن قد سمع مثل ذلك فجاء عن أبي ذؤيب الهذلي قال : قدمت المدينة ولأهلها ضجيج بالبكاء كضجيج الحجيج , فقلت مه ؟ فقالوا . قبض رسول الله صلى الله عليه وسلم . ‏

    ‏قوله في الإسناد ( حدثنا سليمان ) ‏
    ‏هو ابن بلال . ‏

    ‏قوله : ( هذا مقام العائذ بك من القطيعة ) ‏
    ‏هذه الإشارة إلى المقام أي قيامي في هذا مقام العائذ بك , وسيأتي مزيد بيان لما يتعلق بقطيعة الرحم في أوائل كتاب الأدب إن شاء الله تعالى . ووقع في رواية الطبري " هذا مقام عائذ من القطيعة " والعائذ المستعيذ , وهو المعتصم بالشيء المستجير به . ‏

    ‏قوله : ( قال أبو هريرة : اقرءوا إن شئتم : فهل عسيتم ) ‏
    ‏هذا ظاهره أن الاستشهاد موقوف , وسيأتي بيان من رفعه وكذا في رواية الطبري من طريق سعيد بن أبي مريم عن سليمان بن بلال ومحمد بن جعفر بن أبي كثير . ‏

    ‏قوله : ( حدثنا حاتم ) ‏
    ‏هو ابن إسماعيل الكوفي نزيل المدينة , ومعاوية هو ابن أبي مزرد المذكور في الذي قبله وبعده . ‏

    ‏قوله : ( بهذا ) ‏
    ‏يعني الحديث الذي قبله , وقد أخرجه الإسماعيلي من طريقين عن حاتم بن إسماعيل بلفظ " فلما فرغ منه قامت الرحم فقالت : هذا مقام العائذ " ولم يذكر الزيادة . وزاد بعد قوله قالت بلى يا رب " قال فذلك لك " . ‏

    ‏قوله : ( ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم اقرءوا إن شئتم ) ‏
    ‏حاصله أن الذي وقفه سليمان بن بلال على أبي هريرة رفعه حاتم بن إسماعيل , وكذا وقع في رواية الإسماعيلي المذكورة . ‏

    ‏قوله ( أخبرنا عبد الله ) ‏
    ‏هو ابن المبارك ‏

    ‏قوله ( بهذا ) ‏
    ‏أي بهذا الإسناد والمتن , ووافق حاتما على رفع هذا الكلام الأخير , وكذا أخرجه الإسماعيلي من طريق حبان بن موسى عن عبد الله بن المبارك . ‏
    ‏( تنبيه ) : ‏
    ‏اختلف في تأويل قوله : ( إن توليتم ) فالأكثر على أنها من الولاية والمعنى إن وليتم الحكم , وقيل بمعنى الإعراض , والمعنى لعلكم إن أعرضتم عن قبول الحكم أن يقع منكم ما ذكر , والأول أشهر , ويشهد له ما أخرج الطبري في تهذيبه من حديث عبد الله بن مغفل قال " سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول ( فهل عسيتم إن توليتم أن تفسدوا في الأرض ) قال هم هذا الحي من قريش , أخذ الله عليهم إن ولوا الناس أن لا يفسدوا في الأرض ولا يقطعوا أرحامهم "

    آخر مواضيعي

    رئيس مجلس الأمة الكويتى المنحل: مبروك للمصريين إسقاط الإخوان
    المصريون بفرنسا يفوضون الجيش والشرطة المدنية لمواجهة الإرهاب
    إحباط محاولة تهريب أقمشة تشبه ملابس الجيش والشرطة ببورسعيد
    ضبط كميات من الأدوية المسروقة فى طريقها إلى اعتصام رابعة بسيارة إسعاف
    إخلاء "القائد إبراهيم" بالإسكندرية من مؤيدى المعزول

     
      رد مع اقتباس
    قديم 9-12-2012م, 02:54 PM   #34
     
    الصورة الرمزية iscandarnia
     

    iscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond repute

    iscandarnia غير متواجد حالياً

    افتراضي

    الحديث الرابع والثلاثون


    ‏حدثنا ‏ ‏عبد الله بن محمد ‏ ‏حدثنا ‏ ‏عبد الرزاق ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏معمر ‏ ‏عن ‏ ‏همام ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏ ‏رضي الله عنه ‏ ‏قال ‏

    ‏قال النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏تحاجت ‏ ‏الجنة والنار فقالت النار ‏ ‏أوثرت ‏ ‏بالمتكبرين ‏ ‏والمتجبرين ‏ ‏وقالت الجنة ما لي لا يدخلني إلا ضعفاء الناس ‏ ‏وسقطهم ‏ ‏قال الله تبارك وتعالى للجنة أنت رحمتي أرحم بك من أشاء من عبادي وقال للنار إنما أنت عذابي أعذب بك من أشاء من عبادي ولكل واحدة منهما ملؤها فأما النار فلا تمتلئ حتى يضع رجله فتقول قط قط فهنالك تمتلئ ‏ ‏ويزوى ‏ ‏بعضها إلى بعض ولا يظلم الله عز وجل من خلقه أحدا وأما الجنة فإن الله عز وجل ‏ ‏ينشئ ‏ ‏لها خلقا ‏


    فتح الباري بشرح صحيح البخاري


    ‏قوله ( أخبرنا معمر عن همام عن أبي هريرة ) ‏
    ‏وقع في مصنف عبد الرزاق في آخره " قال معمر وأخبرني أيوب عن محمد بن سيرين عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله " وأخرجه مسلم بالوجهين . ‏

    ‏قوله : ( تحاجت ) ‏
    ‏أي تخاصمت . ‏

    ‏قوله : ( بالمتكبرين والمتجبرين ) ‏
    ‏قيل هما بمعنى , وقيل المتكبر المتعاظم بما ليس فيه والمتجبر الممنوع الذي لا يوصل إليه وقيل الذي لا يكترث بأمر . ‏

    ‏قوله : ( ضعفاء الناس وسقطهم ) ‏
    ‏بفتحتين أي المحتقرون بينهم الساقطون من أعينهم , هذا بالنسبة إلى ما عند الأكثر من الناس , وبالنسبة إلى ما عند الله هم عظماء رفعاء الدرجات , لكنهم بالنسبة إلى ما عند أنفسهم لعظمة الله عندهم وخضوعهم له في غاية التواضع لله والذلة في عباده , فوصفهم بالضعف والسقط بهذا المعنى صحيح , أو المراد بالحصر في قول الجنة " إلا ضعفاء الناس " الأغلب , قال النووي : هذا الحديث على ظاهره , وإن الله يخلق في الجنة والنار تمييزا يدركان به ويقدران على المراجعة والاحتجاج , ويحتمل أن يكون بلسان الحال , وسيأتي مزيدا لهذا في " باب قوله إن رحمة الله قريب من المحسنين " من كتاب التوحيد إن شاء الله تعالى . ‏

    آخر مواضيعي

    رئيس مجلس الأمة الكويتى المنحل: مبروك للمصريين إسقاط الإخوان
    المصريون بفرنسا يفوضون الجيش والشرطة المدنية لمواجهة الإرهاب
    إحباط محاولة تهريب أقمشة تشبه ملابس الجيش والشرطة ببورسعيد
    ضبط كميات من الأدوية المسروقة فى طريقها إلى اعتصام رابعة بسيارة إسعاف
    إخلاء "القائد إبراهيم" بالإسكندرية من مؤيدى المعزول

     
      رد مع اقتباس
    قديم 9-12-2012م, 02:55 PM   #35
     
    الصورة الرمزية iscandarnia
     

    iscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond repute

    iscandarnia غير متواجد حالياً

    افتراضي

    الحديث الخامس والثلاثون

    ‏حدثنا ‏ ‏إسماعيل ‏ ‏قال حدثني ‏ ‏مالك ‏ ‏عن ‏ ‏أبي الزناد ‏ ‏عن ‏ ‏الأعرج ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏ ‏رضي الله عنه ‏

    ‏أن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال قال الله ‏ ‏أنفق يا ابن ‏ ‏آدم ‏ ‏أنفق عليك ‏


    فتح الباري بشرح صحيح البخاري


    ‏قوله ( حدثنا إسماعيل ) ‏
    ‏هو ابن أبي أويس , وهذا الحديث ليس في " الموطأ " وهو على شرط شيخنا في " تقريب الأسانيد " , لكنه لما لم يكن في " الموطأ " لم يخرجه كأنظاره , لكنه أخرجه من رواية همام عن أبي هريرة وقد أخرجه الإسماعيلي من طريق عبد الرحمن بن القاسم , وأبو نعيم من طريق عبد الله بن يوسف كلاهما عن مالك . ‏

    ‏قوله ( قال الله أنفق يا ابن آدم أنفق عليك ) ‏
    ‏أنفق الأولى بفتح أوله وسكون القاف بصيغة الأمر بالإنفاق , والثانية بضم أوله وسكون القاف على الجواب بصيغة المضارع , وهو وعد بالخلف , ومنه قوله تعالى ( وما أنفقتم من شيء فهو يخلفه ) وقد تقدم القدر المذكور من هذا الحديث في تفسير سورة هود من طريق شعيب بن أبي حمزة عن أبي الزناد في أثناء حديث ولفظه " قال الله أنفق أنفق عليك " وقال " يد الله ملأى " الحديث وهذا الحديث الثاني أخرجه الدارقطني في " غرائب مالك " من طريق سعيد بن داود عن مالك وقال صحيح تفرد به سعيد عن مالك , وأخرج مسلم الأول من طريق همام عن أبي هريرة بلفظ " أن الله تعالى قال لي : أنفق أنفق عليك " الحديث , وفرقه البخاري كما سيأتي في كتاب التوحيد , وليس في روايته " قال لي " فدل على أن المراد بقوله في رواية الباب " يا ابن آدم " النبي صلى الله عليه وسلم , ويحتمل أن يراد جنس بني آدم ويكون تخصيصه صلى الله عليه وسلم بإضافته إلى نفسه لكونه رأس الناس , فتوجه الخطاب إليه ليعمل به ويبلغ أمته , وفي ترك تقييد النفقة بشيء معين ما يرشد إلى أن الحث على الإنفاق يشمل جميع أنواع الخير

    آخر مواضيعي

    رئيس مجلس الأمة الكويتى المنحل: مبروك للمصريين إسقاط الإخوان
    المصريون بفرنسا يفوضون الجيش والشرطة المدنية لمواجهة الإرهاب
    إحباط محاولة تهريب أقمشة تشبه ملابس الجيش والشرطة ببورسعيد
    ضبط كميات من الأدوية المسروقة فى طريقها إلى اعتصام رابعة بسيارة إسعاف
    إخلاء "القائد إبراهيم" بالإسكندرية من مؤيدى المعزول

     
      رد مع اقتباس
    قديم 9-12-2012م, 02:56 PM   #36
     
    الصورة الرمزية iscandarnia
     

    iscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond repute

    iscandarnia غير متواجد حالياً

    افتراضي

    الحديث السادس والثلاثون

    ‏حدثنا ‏ ‏عبد الله بن يوسف ‏ ‏حدثنا ‏ ‏الليث ‏ ‏قال حدثني ‏ ‏ابن الهاد ‏ ‏عن ‏ ‏عمرو ‏ ‏مولى ‏ ‏المطلب ‏ ‏عن ‏ ‏أنس بن مالك ‏ ‏رضي الله عنه ‏ ‏قال ‏

    ‏سمعت النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏يقول إن الله قال ‏ ‏إذا ابتليت عبدي بحبيبتيه فصبر عوضته منهما الجنة يريد عينيه ‏
    ‏تابعه ‏ ‏أشعث بن جابر ‏ ‏وأبو ظلال بن هلال ‏ ‏عن ‏ ‏أنس ‏ ‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏


    فتح الباري بشرح صحيح البخاري


    ‏قوله ( حدثني ابن الهاد ) ‏
    ‏في رواية المصنف في " الأدب المفرد " عن عبد الله بن صالح عن الليث " حدثني يزيد بن الهاد " وهو يزيد بن عبد الله بن أسامة . ‏

    ‏قوله : ( عن عمرو ) ‏
    ‏أي ابن أبي عمرو ميسرة ‏
    ‏( مولى المطلب ) ‏
    ‏أي ابن عبد الله بن حنطب . ‏

    ‏قوله : ( إذا ابتليت عبدي بحبيبتيه ) ‏
    ‏بالتثنية , وقد فسرهما آخر الحديث بقوله " يريد عينيه " ولم يصرح بالذي فسرهما , والمراد بالحبيبتين المحبوبتان لأنهما أحب أعضاء الإنسان إليه , لما يحصل له بفقدهما من الأسف على فوات رؤية ما يريد رؤيته من خير فيسر به , أو شر فيجتنبه . ‏

    ‏قوله : ( فصبر ) ‏
    ‏زاد الترمذي في روايته عن أنس " واحتسب " وكذا لابن حبان والترمذي من حديث أبي هريرة , ولابن حبان من حديث ابن عباس أيضا , والمراد أنه يصبر مستحضرا ما وعد الله به الصابر من الثواب , لا أن يصبر مجردا عن ذلك , لأن الأعمال بالنيات , وابتلاء الله عبده في الدنيا ليس من سخطه عليه بل إما لدفع مكروه أو لكفارة ذنوب أو لرفع منزلة , فإذا تلقى ذلك بالرضا تم له المراد وإلا يصير كما جاء في حديث سلمان " أن مرض المؤمن يجعله الله له كفارة ومستعتبا , وأن مرض الفاجر كالبعير عقله أهله ثم أرسلوه فلا يدري لم عقل ولم أرسل " أخرجه البخاري في " الأدب المفرد " موقوفا . ‏

    ‏قوله : ( عوضته منهما الجنة ) ‏
    ‏وهذا أعظم العوض , لأن الالتذاذ بالبصر يفنى بفناء الدنيا والالتذاذ بالجنة باق ببقائها , وهو شامل لكل من وقع له ذلك بشرط المذكور . ووقع في حديث أبي أمامة فيه قيد آخر أخرجه البخاري في " الأدب المفرد " بلفظ " إذا أخذت كريمتيك فصبرت عند الصدمة واحتسبت " فأشار إلى أن الصبر النافع هو ما يكون في أول وقوع البلاء فيفوض ويسلم , وإلا فمتى تضجر وتقلق في أول وهلة ثم يئس فيصبر لا يكون حصل المقصود , وقد مضى حديث أنس في الجنائز " إنما الصبر عند الصدمة الأولى " وقد وقع في حديث العرباض فيما صححه ابن حبان فيه بشرط آخر ولفظه " إذا سلبت من عبدي كريمتيه وهو بهما ضنين لم أرض له ثوابا دون الجنة إذا هو حمدني عليهما " ولم أر هذه الزيادة في غير هذه الطريق , وإذا كان ثواب من وقع له ذلك الجنة فالذي له أعمال صالحة أخرى يزاد في رفع الدرجات . ‏

    ‏قوله : ( تابعه أشعث بن جابر وأبو ظلال بن هلال عن أنس ) ‏
    ‏أما متابعة أشعث بن جابر وهو ابن عبد الله بن جابر نسب إلى جده وهو أبو عبد الله الأعمى البصري الحداني بضم الحاء وتشديد الدال المهملتين , وحدان بطن من الأزد , ولهذا يقال له الأزدي , وهو الحملي بضم المهملة وسكون الميم وهو مختلف فيه , وقال الدارقطني يعتد به وليس له في البخاري إلا هذا الموضع فأخرجها أحمد بلفظ " قال ربكم من أذهبت كريمتيه ثم صبر واحتسب كان ثوابه الجنة " . وأما متابعة أبي ظلال فأخرجها عبد بن حميد عن يزيد بن هارون عنه قال " دخلت على أنس فقال لي : أدنه , متى ذهب بصرك ؟ قلت : وأنا صغير . قال : ألا أبشرك ؟ قلت : بلى " فذكر - الحديث بلفظ " ما لمن أخذت كريمتيه عندي جزاء إلا الجنة " وأخرج الترمذي من وجه آخر عن أبي ظلال بلفظ " إذا أخذت كريمتي عبدي في الدنيا لم يكن له جزاء عندي إلا الجنة " . ‏
    ‏( تنبيه ) : ‏‏أبو ظلال بكسر الظاء المشالة المعجمة والتخفيف اسمه هلال , والذي وقع في الأصل أبو ظلال بن هلال صوابه إما أبو ظلال هلال بحذف " ابن " وإما أبو ظلال بن أبي هلال بزيادة " أبي " واختلف في اسم أبيه فقيل ميمون وقيل سويد وقيل يزيد وقيل زيد , وهو ضعيف عند الجميع , إلا أن البخاري قال إنه مقارب الحديث , وليس له في صحيحه غير هذه المتابعة . وذكر المزي في ترجمته أن ابن حبان ذكره في الثقات , وليس بجيد , لأن ابن حبان ذكره في الضعفاء فقال : لا يجوز الاحتجاج به , وإنما ذكر في الثقات هلال بن أبي هلال آخر روى عنه يحيى بن المتوكل , وقد فرق البخاري بينهما , ولهم شيخ ثالث يقال له هلال بن أبي هلال تابعي أيضا روى عنه ابنه محمد , وهو أصلح حالا في الحديث منهما , والله أعلم .

    آخر مواضيعي

    رئيس مجلس الأمة الكويتى المنحل: مبروك للمصريين إسقاط الإخوان
    المصريون بفرنسا يفوضون الجيش والشرطة المدنية لمواجهة الإرهاب
    إحباط محاولة تهريب أقمشة تشبه ملابس الجيش والشرطة ببورسعيد
    ضبط كميات من الأدوية المسروقة فى طريقها إلى اعتصام رابعة بسيارة إسعاف
    إخلاء "القائد إبراهيم" بالإسكندرية من مؤيدى المعزول

     
      رد مع اقتباس
    قديم 9-12-2012م, 02:57 PM   #37
     
    الصورة الرمزية iscandarnia
     

    iscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond repute

    iscandarnia غير متواجد حالياً

    افتراضي

    الحديث السابع والثلاثون


    ‏حدثني ‏ ‏عبد الله بن محمد ‏ ‏حدثنا ‏ ‏هشام ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏معمر ‏ ‏عن ‏ ‏الزهري ‏ ‏عن ‏ ‏ابن المسيب ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏ ‏رضي الله عنه ‏

    ‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏ ‏كل عمل ابن ‏ ‏آدم ‏ ‏له إلا الصوم فإنه لي وأنا أجزي به ‏ ‏ولخلوف ‏ ‏فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك ‏


    فتح الباري بشرح صحيح البخاري

    آخر مواضيعي

    رئيس مجلس الأمة الكويتى المنحل: مبروك للمصريين إسقاط الإخوان
    المصريون بفرنسا يفوضون الجيش والشرطة المدنية لمواجهة الإرهاب
    إحباط محاولة تهريب أقمشة تشبه ملابس الجيش والشرطة ببورسعيد
    ضبط كميات من الأدوية المسروقة فى طريقها إلى اعتصام رابعة بسيارة إسعاف
    إخلاء "القائد إبراهيم" بالإسكندرية من مؤيدى المعزول

     
      رد مع اقتباس
    قديم 9-12-2012م, 02:58 PM   #38
     
    الصورة الرمزية iscandarnia
     

    iscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond repute

    iscandarnia غير متواجد حالياً

    افتراضي

    الحديث الثامن والثلاثون


    ‏حدثني ‏ ‏بشر بن محمد ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏عبد الله ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏معاوية بن أبي مزرد ‏ ‏قال سمعت ‏ ‏عمي ‏ ‏سعيد بن يسار ‏ ‏يحدث عن ‏ ‏أبي هريرة ‏

    ‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال إن الله خلق الخلق حتى إذا فرغ من خلقه قالت الرحم هذا مقام العائذ بك من القطيعة قال نعم ‏ ‏أما ترضين أن أصل من وصلك وأقطع من قطعك قالت بلى يا رب قال فهو لك قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فاقرءوا إن شئتم ‏

    []

    فتح الباري بشرح صحيح البخاري


    ‏قوله : ( عبد الله ) ‏

    ‏هو ابن المبارك , ‏

    ‏ومعاوية ‏

    ‏هو ابن أبي مزرد بضم الميم وفتح الزاي وتشديد الراء بعدها مهملة , تقدم ضبطه وتسميته في أول الزكاة , ولمعاوية بن أبي مزرد في هذا الباب حديث آخر وهو ثالث أحاديث الباب من طريق عائشة . ‏

    ‏قوله : ( إن الله خلق الخلق حتى إذا فرغ ) ‏

    ‏تقدم تأويل فرغ في تفسير القتال , قال ابن أبي جمرة : يحتمل أن يكون المراد بالخلق جميع المخلوقات , ويحتمل أن يكون المراد به المكلفين . ‏

    ‏وهذا القول يحتمل أن يكون بعد خلق السماوات والأرض وإبرازها في الوجود , ويحتمل أن يكون بعد خلقها كتبا في اللوح المحفوظ ولم يبرز بعد إلا اللوح والقلم , ويحتمل أن يكون بعد انتهاء خلق أرواح بني آدم عند قوله : ( ألست بربكم ) لما أخرجهم من صلب آدم عليه السلام مثل الذر . ‏

    ‏قوله : ( قامت الرحم فقالت ) ‏

    ‏قال ابن أبي جمرة : يحتمل أن يكون بلسان الحال ويحتمل أن يكون بلسان المقال قولان مشهوران , والثاني أرجح . وعلى الثاني فهل تتكلم كما هي أو بخلق الله لها عند كلامها حياة وعقلا ؟ قولان أيضا مشهوران , والأول أرجح لصلاحية القدرة العامة لذلك , ولما في الأولين من تخصيص عموم لفظ القرآن والحديث بغير دليل , ولما يلزم منه من حصر قدرة القادر التي لا يحصرها شيء . قلت : وقد تقدم في تفسير القتال حمل عياض له على المجاز , وأنه من باب ضرب المثل , وقوله أيضا يجوز أن يكون الذي نسب إليه القول ملكا يتكلم على لسان الرحم , وتقدم أيضا ما يتعلق بزيادة في هذا الحديث من وجه آخر عن معاوية بن أبي مزرد وهي قوله : " فأخذت بحقو الرحمن " ووقع في حديث ابن عباس عند الطبراني " إن الرحم أخذت بحجزة الرحمن " وحكى شيخنا في " شرح الترمذي " أن المراد بالحجزة هنا قائمة العرش , وأيد ذلك بما أخرجه مسلم من حديث عائشة " إن الرحم أخذت بقائمة من قوائم العرش " وتقدم أيضا ما يتعلق بقوله : " هذا مقام العائذ بك من القطيعة " في تفسير القتال , ووقع في رواية حبان بن موسى عن ابن المبارك بلفظ " هذا مكان " بدل " مقام " وهو تفسير المراد أخرجه النسائي . ‏

    ‏قوله : ( أصل من وصلك وأقطع من قطعك ) ‏

    ‏في ثاني أحاديث الباب من وجه آخر عن أبي هريرة " من وصلك وصلته ومن قطعك قطعته " قال ابن أبي جمرة : الوصل من الله كناية عن عظيم إحسانه , وإنما خاطب الناس بما يفهمون , ولما كان أعظم ما يعطيه المحبوب لمحبه الوصال وهو القرب منه وإسعافه بما يريد ومساعدته على ما يرضيه , وكانت حقيقة ذلك مستحيلة في حق الله تعالى , عرف أن ذلك كناية عن عظيم إحسانه لعبده . قال : وكذا القول في القطع , هو كناية عن حرمان الإحسان . وقال القرطبي : وسواء قلنا إنه يعني القول المنسوب إلى الرحم على سبيل المجاز أو الحقيقة أو إنه على جهة التقدير والتمثيل كأن يكون المعنى : لو كانت الرحم ممن يعقل ويتكلم لقالت كذا , ومثله ( لو أنزلنا هذا القرآن على جبل لرأيته خاشعا ) الآية , وفي آخرها ( وتلك الأمثال نضربها للناس ) فمقصود هذا الكلام الإخبار بتأكد أمر صلة الرحم , وأنه تعالى أنزلها منزلة من استجار به فأجاره فأدخله في حمايته , وإذا كان كذلك فجار الله غير مخذول , وقد قال صلى الله عليه وسلم : " من صلى الصبح فهو في ذمة الله , وإن من يطلبه الله بشيء من ذمته يدركه ثم يكبه على وجهه في النار " أخرجه مسلم . ‏

    آخر مواضيعي

    رئيس مجلس الأمة الكويتى المنحل: مبروك للمصريين إسقاط الإخوان
    المصريون بفرنسا يفوضون الجيش والشرطة المدنية لمواجهة الإرهاب
    إحباط محاولة تهريب أقمشة تشبه ملابس الجيش والشرطة ببورسعيد
    ضبط كميات من الأدوية المسروقة فى طريقها إلى اعتصام رابعة بسيارة إسعاف
    إخلاء "القائد إبراهيم" بالإسكندرية من مؤيدى المعزول

     
      رد مع اقتباس
    قديم 9-12-2012م, 02:59 PM   #39
     
    الصورة الرمزية iscandarnia
     

    iscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond reputeiscandarnia has a reputation beyond repute

    iscandarnia غير متواجد حالياً

    افتراضي

    الحديث التاسع والثلاثون


    ‏حدثنا ‏ ‏خالد بن مخلد ‏ ‏حدثنا ‏ ‏سليمان ‏ ‏حدثنا ‏ ‏عبد الله بن دينار ‏ ‏عن ‏ ‏أبي صالح ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏ ‏رضي الله عنه ‏

    ‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال إن الرحم ‏ ‏شجنة ‏ ‏من الرحمن فقال الله ‏ ‏من وصلك وصلته ومن قطعك قطعته ‏


    فتح الباري بشرح صحيح البخاري


    ‏قوله : ( حدثنا خالد بن مخلد حدثنا سليمان بن بلال حدثنا عبد الله بن دينار ) ‏
    ‏لسليمان في هذا المعنى ثلاثة أحاديث : أحدها : هذا , والآخر : الحديث الذي قبله - وقد سبق من طريقه في تفسير القتال ويأتي في التوحيد . ‏

    ‏قوله : ( الرحم شجنة ) ‏
    ‏بكسر المعجمة وسكون الجيم بعدها نون , وجاء بضم أوله وفتحه رواية ولغة . وأصل الشجنة عروق الشجر المشتبكة , والشجن بالتحريك واحد الشجون وهي طرق الأودية , ومنه قولهم : " الحديث ذو شجون " أي يدخل بعضه في بعض . وقوله : " من الرحمن " أي أخذ اسمها من هذا الاسم كما في حديث عبد الرحمن بن عوف في السنن مرفوعا " أنا الرحمن , خلقت الرحم وشققت لها اسما من اسمي " والمعنى أنها أثر من آثار الرحمة مشتبكة بها ; فالقاطع لها منقطع من رحمة الله . وقال الإسماعيلي : معنى الحديث أن الرحم اشتق اسمها من اسم الرحمن فلها به علقة , وليس معناه أنها من ذات الله . تعالى الله عن ذلك . قال القرطبي : الرحم التي توصل عامة وخاصة , فالعامة رحم الدين وتجب مواصلتها بالتوادد والتناصح والعدل والإنصاف والقيام بالحقوق الواجبة والمستحبة . وأما الرحم الخاصة فتزيد للنفقة على القريب وتفقد أحوالهم والتغافل عن زلاتهم . وتتفاوت مراتب استحقاقهم في ذلك كما في الحديث الأول من كتاب الأدب " الأقرب فالأقرب " وقال ابن أبي جمرة : تكون صلة الرحم بالمال , وبالعون على الحاجة , وبدفع الضرر , وبطلاقة الوجه , وبالدعاء . والمعنى الجامع إيصال ما أمكن من الخير , ودفع ما أمكن من الشر بحسب الطاقة , وهذا إنما يستمر إذا كان أهل الرحم أهل استقامة , فإن كانوا كفارا أو فجارا فمقاطعتهم في الله هي صلتهم , بشرط بذل الجهد في وعظهم , ثم إعلامهم إذا أصروا أن ذلك بسبب تخلفهم عن الحق , ولا يسقط مع ذلك صلتهم بالدعاء لهم بظهر الغيب أن يعودوا إلى الطريق المثلى . ‏

    ‏قوله : ( فقال الله ) ‏
    ‏زاد الإسماعيلي في روايته " لها " وهذه الفاء عاطفة على شيء محذوف , وأحسن ما يقدر له ما في الحديث الذي قبله " فقالت : هذا مقام العائذ بك من القطيعة , فقال الله إلخ " . ‏



    آخر مواضيعي

    رئيس مجلس الأمة الكويتى المنحل: مبروك للمصريين إسقاط الإخوان
    المصريون بفرنسا يفوضون الجيش والشرطة المدنية لمواجهة الإرهاب
    إحباط محاولة تهريب أقمشة تشبه ملابس الجيش والشرطة ببورسعيد
    ضبط كميات من الأدوية المسروقة فى طريقها إلى اعتصام رابعة بسيارة إسعاف
    إخلاء "القائد إبراهيم" بالإسكندرية من مؤيدى المعزول

     
      رد مع اقتباس
    إنشاء موضوع جديد إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    جديد مواضيع قسم الاحاديث النبوية الشريفة


    الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
     
    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    تعليمات المشاركة
    لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    لا تستطيع الرد على المواضيع
    لا تستطيع إرفاق ملفات
    لا تستطيع تعديل مشاركاتك

    BB code is متاحة
    كود [IMG] متاحة
    كود HTML معطلة
    Trackbacks are متاحة
    Pingbacks are متاحة
    Refbacks are متاحة


    المواضيع المتشابهه
    الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
    مكتبة الأحاديث الصحيحة - متجدد باذن الله - للقراءة فقط وردية الخد الاحاديث النبوية الشريفة 47 12-05-2013م 10:51 AM
    صحيح البخاري .. للامام البخاري .. للتحميل iscandarnia كتب إسلامية 0 17-01-2013م 02:51 AM
    برنامج الأحاديث غير الصحيحة من آي-فون إسلام mmido80 قسم منتجات ابل ايفون مكنتوش 2 16-01-2013م 04:27 AM
    عدد الأحاديث التي روتها عائشة رضي الله عنها... نسائم الفجر قسم أم المؤمنين عائشة بنت أبي بكر الصديق رضي الله عنهما 1 19-07-2011م 01:24 PM
    سلسلة الاحاديث القدسية أم وحيد قسم الإسلامي العام 1 7-10-2010م 06:57 PM






    ~ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~