<div style="background-color: none transparent;"><a onclick="_gaq.push(['_trackEvent', 'Outgoing', 'news.rsspump.com', '/']);" rel="nofollow" href="http://news.rsspump.com/" title="rsspump">news</a></div>
  • تابعوا جديدنا في تلفزيون القلعة
  • الأخبار العاجلة منتديات قلعة طرابلس     
    التميز خلال 24 ساعة
     الفارس المميز   الموضوع المميز   المشرف المميز    المراقب المميز 
    اميره صبري
    برنامج Macrorit Disk Scanner 3.1.1 للكشف عن الباد سيكتور و إصلاحها بالهارد
    قريبا
    قريبا

    المنتدى المتواجدون الآن مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
    العودة   قلعة طرابلس > المنتدى الإسلامي > القسم الاسلامي العام > قسم القران الكريم
    جروب المنتدى على الفيس بوك ادخل واشترك معانا
    التسجيل اكثر المتميزين خلال 7 ايام ! التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويمالمسابقات اجعل كافة الأقسام مقروءة



    إنشاء موضوع جديد إضافة رد
     
    LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 11-03-2013م, 12:54 AM   #1
     
    الصورة الرمزية بريق
     

    بريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond reputeبريق has a reputation beyond repute

    بريق غير متواجد حالياً

    T1 (11) ما معنى "إذ عر‌ض عليه بالعشي الصّافناتُ الجياد" في القرآن؟



    ما معنى قوله تعالى "إذ عر‌ض عليه بالعشي الصّافناتُ الجياد" في القرآن؟



    الصّافنات الجياد لها منظر رائع وجمال معجب
    يقول الله تعالى:
    {وَوَهَبْنَا لِدَاوُودَ سُلَيْمَانَ نِعْمَ الْعَبْدُ إِنَّهُ أَوَّابٌ، إِذْ عُرِ‌ضَ عَلَيْهِ بِالْعَشِيِّ الصَّافِنَاتُ الْجِيَادُ، فَقَالَ إِنِّي أَحْبَبْتُ حُبَّ الْخَيْرِ عَن ذِكْرِ‌ رَ‌بِّي حَتَّى تَوَارَ‌تْ بِالْحِجَابِ، رُ‌دُّوهَا عَلَيَّ فَطَفِقَ مَسْحًا بِالسُّوقِ وَالْأَعْنَاقِ}. [ص: 30 - 31 - 32 - 33]

    يقول تعالى مخبرا أنه وهب لداوود سليمان: {وَوَهَبْنَا لِدَاوُودَ سُلَيْمَانَ}؛ أي: أنعمنا على داوود بسليمان عليهما السلام، وأقررنا به عينه.

    {نِعْمَ الْعَبْدُ} أي سليمان عليه السلام؛ فإنه اتصف بما يُوجب المدح، وهو {إِنَّهُ أَوَّابٌ} التأويب: التسبيح؛ أي رجَّاع إلى الله في جميع أحواله، بالتأله والإنابة، والمحبّة والذكر والدعاء والتضرّع، والاجتهاد في مرضاة الله، وتقديمها على كل شيء.

    {إِذْ عُرِ‌ضَ عَلَيْهِ بِالْعَشِيِّ الصَّافِنَاتُ الْجِيَادُ}؛ "العشي" هو الوقت من زوال الشّمس إلى المغرب، و"الصَّافِنَات" الخيل جمع صَافِنَة وهي التي لا تقف على أربع، وإنما على ثلاث في رشاقة، وكأنها على أُهبة الاستعداد، و"الجياد" جمع جَوَاد وَهُوَ السَّابِق، وقيل إنها الجياد السراع؛ وكان لها منظر رائق وجمال معجب؛ خصوصا للمحتاج إليها كالملوك، والمعنى أنه عُرِض عليه ألف فرس بعد أن صلّى الظهر؛ فقيل إنه فاتته صلاة العشي لانشغاله باستعراض الخيل.

    فقال ندما على ما مضى منه، وتقرّبا إلى الله بما ألهاه عن ذِكره، وتقديما لحب اللّه على حب غيره: {إِنِّي أَحْبَبْتُ حُبَّ الْخَيْرِ عَنْ ذِكْرِ رَبِّي حَتَّى تَوَارَتْ بِالْحِجَابِ}؛ "أحببت" بمعنى آثرت، و"عن ذكر ربي"؛ أي عن صلاة العشي، و"حتّى توارتْ" الشمس، و"بِالْحِجَابِ" أَي استترت بما يحجبها عن الأبصار، والمعنى أن سيدنا سليمان عليه السلام اشتغل بعرض الخيل حتى فاتته صلاة العشي.

    فأمر سيدنا سليمان: {رُ‌دُّوهَا عَلَيَّ فَطَفِقَ مَسْحًا بِالسُّوقِ وَالْأَعْنَاقِ}؛ "طفق يفعل كذا" بدأ في الفعل واستمرّ فيه، "السَّاقُ" ساق القدم والجمع سُوقٌ، والمعنى أن سيدنا سليمان -عليه السلام- أمر بِرَدّ الخيل التي عُرِضت عليه؛ فردّوها، واختلف أهل التّأويل في تفسير ما فعله سيدنا سليمان بهذه الخيل؛ فقال بعضهم -ومن بينهم قتادة والحسن البصري- إن سيدنا سليمان ذبحها وقطع أرجلها تقرّبا إلى الله تعالى؛ حيث اشتغل بها عن الصلاة؛ فعوّضه الله خيرا منها وأسرع، وهي الريح تجري بأمره كيفما شاء، وقال آخرون: إن سيدنا سليمان جعل يمسَح بيدِهِ على ساقها وأعناقها حُبّا لها وإعجابا بها، وقام بهذا الفعل دلالةً على إكرامها والاهتمام بها.

    م.ن.ق.و.ل

    آخر مواضيعي

    أغلفة روايات معرض الكتاب مصر 2017م
    تعزية واجبة للاخ العزيز عمر قزيحة بوفاة والدته
    تحميل حب العمر كله ميني فلاش العدد الأول
    معلومات قد تسمعونها لأول مرة عن القمر
    متابعة خاصة لمعرض القاهرة الدولي للكتاب 2016م

     
    التوقيع:

      رد مع اقتباس
    إنشاء موضوع جديد إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    جديد مواضيع قسم قسم القران الكريم


    الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
     
    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    تعليمات المشاركة
    لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    لا تستطيع الرد على المواضيع
    لا تستطيع إرفاق ملفات
    لا تستطيع تعديل مشاركاتك

    BB code is متاحة
    كود [IMG] متاحة
    كود HTML معطلة
    Trackbacks are متاحة
    Pingbacks are متاحة
    Refbacks are متاحة


    المواضيع المتشابهه
    الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
    ما معنى "والقمر قدر‌ناه منازل حتى عاد كالعر‌جون القديم" في القرآن؟ بريق قسم القران الكريم 6 17-03-2014م 06:29 PM
    ما معنى "واخفض لهما جناح الذل من الرحمة" في القرآن؟ بريق قسم القران الكريم 3 26-03-2013م 11:14 PM
    ما معنى "وآتوا النساء صَدُقاتهِنّ نحلة" في القرآن؟ بريق قسم الدروس والخطب 2 11-03-2013م 10:27 PM
    ما معنى "ألهاكم التكاثر حتى زرتم المقابر‌" في القرآن؟ بريق قسم الدروس والخطب 2 11-03-2013م 10:27 PM
    ما معنى "أن اعمل سابغات وقدّر‌ في السّرد" في القرآن؟ بريق قسم القران الكريم 6 11-03-2013م 12:58 AM





    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

    ~ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~