<div style="background-color: none transparent;"><a onclick="_gaq.push(['_trackEvent', 'Outgoing', 'news.rsspump.com', '/']);" rel="nofollow" href="http://news.rsspump.com/" title="rsspump">news</a></div>
  • تابعوا جديدنا في تلفزيون القلعة
  • الأخبار العاجلة منتديات قلعة طرابلس     
    التميز خلال 24 ساعة
     الفارس المميز   الموضوع المميز   المشرف المميز    المراقب المميز 
    سمسم جمال
    شركة نقل اثاث بالرياض|ظواهر الخليج
    قريبا
    قريبا

    المنتدى المتواجدون الآن مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
    العودة   قلعة طرابلس > المنتدى الإسلامي > القسم الاسلامي العام > قسم الإسلامي العام
    جروب المنتدى على الفيس بوك ادخل واشترك معانا
    التسجيل اكثر المتميزين خلال 7 ايام ! التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويمالمسابقات اجعل كافة الأقسام مقروءة


    هوس نسائي..!

    قسم الإسلامي العام


    إنشاء موضوع جديد إضافة رد
     
    LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 28-03-2013م, 08:21 PM   #1
    1 (44) هوس نسائي..!

    " السلام عليكم ورحمة الله وبركاته "

    هوس نسائي..!

    د.أفراح بنت علي الحميضي

    هل يمكن أن نحصر الثِّقة بحجم له أبعاد رياضية يُقاس بالأرقام؟ لا أعتقد ذلك، فالثقة
    التي ينالها أي شخص لها حجم معيّن، وهو حجم معنوي مبني على قدرات
    واستعدادات ووظائف جسمية ونفسية، وهي قائمة على أداء الواجبات قبل المطالبة
    بالحقوق، ومعتمدة على قاعدة لا إفراط ولا تفريط. وحتى يكسب الإنسان ثقته
    بنفسه، عليه أولاً أن يؤدي حقّ نفسه، وحتى يكسب ثقة غيره به، عليه أن يراعي
    حقوق الآخرين، ثمّ إنَّ أية محاولة لنيل المكاسب باستغلال ثقة الآخرين في
    الشخص، أو بتوسيع حجم هذه الثقة سيؤدي حتماً لخسائر للطرف الآخر. أو على
    ذات الشخص، وهي خسائر قد تكون غير منظورة أو غير آنية لكنّها خسائر. بينما
    تظلّ الأرباح ـ رغم هامشيتها ـ خاضعة لعملية تضخيم إعلامي وتلميع إعلاني واسع
    يخدع الأبصار، حتى إذا قرب إليه الحاذق الفطن لم يجده شيئاً.
    وبعيداً عن هذا السياق النظري، نرى تاريخ الحركة النسائية العالمية مثالاً تطبيقياً
    لاستغلال الثقة للحصول على مكتسبات هامشية رثَّة الهيئة، متعثِّرة الخُطى، منتكسة
    المفاهيم.
    فالمرأة الغربية استغلت ثقة الرجل بها للحصول على ما تراه مكسباً لها، حين أُهينت
    كرامتها وإنسانيتها داخل مجتمعها وزمنها هي، وجعلت من ذلك حبلاً تجرَّه كلّما
    أرادت أن تحصل على تنازلات من الرجل عن حقوقه لتكسب هي بدافع أنَّها أهل
    للثقة.
    فلا كلمة للرجل عليها، ولا تدخل من الرجل بأحواقها (خصرها) حتى لو كان هذا
    الرجل زوجاً أو والداً، فإذاً هي تعمل لوحدها، تسافر بمفردها، تسكن مستقلّة عن
    أسرتها، تصادق من شاءت، تقيم أية علاقة بمن شاءت، تعمل ما تريد، تخلّت عن
    تربية أبنائها وعن أسرتها، وعدَّت ذلك قيداً يعوق تقدُّمها وحاجزاً على طريق نهضتها.
    وبعد هذا الركض هرولت بعض "المهووسات" المفتونات بالنموذج النسائي الغربي خلف
    ذات الخطوات دون نظر أو فحص للنتائج التي وصلت إليها تلك المرأة.
    فأدارت المهووسات أن يستطلعن بقامتهن، فإذا بهن قد قُلعن من جذورهن.
    وعُقدت المؤتمرات خفية وعلانية، وأُديرت الندوات، ودُبِّجت المقالات لتطارد مجداً
    سراباً يعتقد أنَّ المرأة الغربية قد وصلت إليه، وبينما المهووسات يركضن ويتراكضن
    ويندبن حظوظهن العاثرة وحقوقهن السليبة، تقف المرأة الغربية لتعيد حساباتها، فإذ
    ذاك المجد وهم، وتلك الحرية عبودية لشهوات الجسد والنفس، وبدأت الصيحات
    تتعالى في الغرب من المرأة ذاتها: (أعيدوني للمنزل) (اشتقت لأطفالي: أنا بحاجة
    لهم)، وأصبح غذاء الأسرة حول مائدة واحدة احتفالية تسعى لها كثيرٌ من الأسر،
    وبدأت الأبحاث تزداد حول اجتماعية الأسرة والعوامل التي تساعد على بقاء كيان
    الأسرة صامداً، وما إلى ذلك من الدراسات والأبحاث التي تدعم إحساس الغرب
    بالمشكلة.
    وبينما هم يسعون لذلك، تمضي المهووسات اللاهثات خلف السراب، لا يقدِّرن
    خطورة المرحلة التي تمرُّ بها الأمّة، ولا ينظرن كيف مزَّقت الأربطة الأسرية، ولا كيف
    شوّه الجمال بدخان المصانع، ولا كيف أُهمل البناء الاجتماعي فانهارت العلاقات
    الاجتماعية عامّة والزوجية خاصَّة.
    ولا كيف أُهمل الأبناء حيث تُركوا فريسة الوحدة وسوء التربية والأمراض النفسية.
    ولا للقيم التي ذابت في براميل الماديات.
    ولا للأمراض التي نشبت كناتج معلوم للحريات الشخصية، ولا للعادات التي تنكر لها،
    بل ولا للشرائع التي انتهكت.
    أقول: لم ينظرن لذلك كله، والسعيد من وُعظ بغيره، فمن الطبيعي أن يخطئ الإنسان،
    لكن ليس من الطبيعي ألاّ يتعلّم من أخطاء غيره!
    وعدم الإحساس بالثورة التي بين يدي أي إنسان هو الغفلة بعينها، فما منحه الإسلام
    للمرأة من حقوق وثقة، لم ولن تستطيع أي شريعة أن تصل إليه، هو ثروة فرّطت بها
    المهووسات، فمن ينتقص من حقوق المرأة التي أقرَّها الإسلام هو هاضم تلك
    الحقوق. ومن يطالب بأكثر ممَّا أعطاها الإسلام هو معتدٍ على حق.
    شهادة المرأة نصف شهادة الرجل.. حقيقة.
    وذاكرة الرجل أقوى من ذاكرة المرأة.. حقيقة.
    وعضلات الرجل أقوى من المرأة.. حقيقة.
    والمرأة بحاجة لقوامة الرجل.. حقيقة.
    والأصل في عقد الزواج (القائم على السكن والمودَّة) البقاء والديمومة ، لا على
    التحرر والانقياد للشهوات.. حقيقة.
    والأصل في خلق الله للبشر، أن يجعلهم زوجين ذكراً وأنثى، لا جسداً واحداً، حقيقة
    لا بدَّ أن يذكرها كل ذي وذات عقل راشد.
    وماذا بعد؟ سعت الغربية لتحقيق شخصية مستقلّة عن نساء الأرض، وطفقت المهووسة
    خلفها لتكون نسخة كربونية منها.
    فإذ الزي هو الزي، وإذ التفكير هو التفكير، وإذ تصفيف الشعر يشبه تصفيف شعرها،
    فلا تفرّد بالطموحات ولا تميّز بالآمال، ولا إحساس بعظم المسؤولية.
    وماذا بعد مرّة أخرى؟ هل من الممكن أن تنجب المهووسات بالنموذج الغربي جيلاً
    يقدِّر الأصالة ويرعى الجذور ليقف شامخاً صلباً في زمن الانحناءات..؟


    رعاكم الله..!

    آخر مواضيعي

    لا أحب السياسة!
    الوجع
    أدعياء الحقوق
    كيف تطور نفسك بالقراءة !؟
    هل سأكون عالماً!!!؟؟؟

     
    التوقيع:



    يا رب في القلب أحزان كبيرة على أمتي ):
    يا رب خفف أوجاع أمتنا وكن للمستضعفين معينًا ونصيرا

      رد مع اقتباس
    قديم 28-03-2013م, 08:53 PM   #2
     
    الصورة الرمزية rosa
     

    rosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond reputerosa has a reputation beyond repute

    rosa غير متواجد حالياً

    افتراضي

    يسلموا رند موضوع طرح في وقت نعاني منه من الاسلوب الجديد الذي تعيشه نسائنا

    شكرا لكِ هذا الطرح المميز

    جزيت كل خير

    بارك الله فيك رند تقبلي مروري

    آخر مواضيعي

    أفعى بانكوك أكبر افعى بالعالم
    احرصوا على تناوله.. "التين" فوائد علاجية منذ عهد القدماء
    امرأة مسنة تقتل 11 شخصا وتأكل جثثهم
    امرأة مسنة تقتل 11 شخصا وتأكل جثثهم
    الحيرة تصيب العلماء بسبب فتحة عملاقة في سطح الأرض في روسيا

     
    التوقيع:

      رد مع اقتباس
    قديم 29-03-2013م, 12:50 PM   #5
    افتراضي

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة rosa []
    يسلموا رند موضوع طرح في وقت نعاني منه من الاسلوب الجديد الذي تعيشه نسائنا

    موجع هو هذا الإسلوب الجديد موجع للغاية
    ركض مستمر وراء المرأة الغربية دون تفكير !!
    ومن ثم يتسائلون عن سبب ضعفنا وهواننا وذلنا
    لن نعز ونستعيد أمجادنا إلا إذا عدنا لديننا القويم
    هداهن الله لا يعلمن بأنهن نصف المجتمع ومربيات
    نصفه الآخر فإذا فسدن فسد المجتمع



    شكرا لكِ هذا الطرح المميز
    العفو

    جزيت كل خير
    جزانا الله وإياكِ


    بارك الله فيك رند تقبلي مروري
    وفيكِ يبارك غاليتي
    أسعدني مروركِ
    فشكـــــــــــرًا لكِ

    آخر مواضيعي

    لا أحب السياسة!
    الوجع
    أدعياء الحقوق
    كيف تطور نفسك بالقراءة !؟
    هل سأكون عالماً!!!؟؟؟

     
      رد مع اقتباس
    قديم 29-03-2013م, 07:47 PM   #6
    افتراضي

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر قزيحة []
    موضوع جميل ومتميز،

    سلمت يداكِ أختي الكريمة
    شكــــــــــرًا لك أخي الكريم

    آخر مواضيعي

    لا أحب السياسة!
    الوجع
    أدعياء الحقوق
    كيف تطور نفسك بالقراءة !؟
    هل سأكون عالماً!!!؟؟؟

     
      رد مع اقتباس
    قديم 29-03-2013م, 07:53 PM   #7
    افتراضي

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالتو امانى []
    طرح رائع تسلم عليه ايدك رند وجزاك عنه خير الجزاء
    سلمتِ غاليتي
    جزانا الله وإياكِ
    نورتينـــــــــي

    آخر مواضيعي

    لا أحب السياسة!
    الوجع
    أدعياء الحقوق
    كيف تطور نفسك بالقراءة !؟
    هل سأكون عالماً!!!؟؟؟

     
      رد مع اقتباس
    إنشاء موضوع جديد إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    جديد مواضيع قسم قسم الإسلامي العام


    الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
     
    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    تعليمات المشاركة
    لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    لا تستطيع الرد على المواضيع
    لا تستطيع إرفاق ملفات
    لا تستطيع تعديل مشاركاتك

    BB code is متاحة
    كود [IMG] متاحة
    كود HTML معطلة
    Trackbacks are متاحة
    Pingbacks are متاحة
    Refbacks are متاحة


    المواضيع المتشابهه
    الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
    سبع نصائح في التسوق rosa مقهى واستراحة الأعضاء 6 24-01-2012م 07:56 PM
    نصائح مهمة noode قسم الصحة والطب العام 4 31-08-2011م 02:30 AM
    نصائح هداية الله القسم العام 4 24-04-2011م 01:50 AM
    نصائح طبية عيون الليل قسم الصحة والطب العام 4 1-02-2011م 09:05 PM
    نصائح أب لابنه bibo770 قسم الطفل والشؤون الاسرية والاجتماعية 0 22-01-2010م 03:09 PM






    ~ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~