المنتدى المتواجدون الآن مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
العودة   قلعة طرابلس > المنتدى الفلسطيني > منتدى فلسطين العام > شخصية من فلسطين
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويمالمسابقات اجعل كافة الأقسام مقروءة



إنشاء موضوع جديد إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 26-06-2010م, 04:48 AM   #1
 

bibo770 has a reputation beyond reputebibo770 has a reputation beyond reputebibo770 has a reputation beyond reputebibo770 has a reputation beyond reputebibo770 has a reputation beyond reputebibo770 has a reputation beyond reputebibo770 has a reputation beyond reputebibo770 has a reputation beyond reputebibo770 has a reputation beyond reputebibo770 has a reputation beyond reputebibo770 has a reputation beyond repute

bibo770 غير متواجد حالياً

افتراضي القائد المعطاء الغامض أحمد رجب عوض


الشهيد القسامي القائد/ أحمد رجب عوض




القائد المعطاء الغامض



'أحمد عوض ' ظهر مُلثماُ في برنامج 'في ضيافة البندقية' الذي عُرض على قناة الجزيرة القطرية وهو يشرح مراحل تطور صاروخ القسام ...ولم يكن هذا الملثم سوى مسئول وحدة التصنيع في كتائب القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية 'حماس' ذاك الملثم الملقب بالقائد الغامض ..

وكانت طائرة استطلاع صهيونية قد أطلقت صواريخها مساء الأربعاء الموافق 08/11/2006م، على سيارة أجرة كان يستقلها أحمد برفقة المجاهد رمزي شحيبر من كتائب القسام حيث كانا في طريقهم لتنفيذ مهمة جهادية.

واستشهد المجاهدان على الفور وما أن زفت كتائب القسام شهيدها أحمد عوض حتى أصابت الدهشة جميع من عرف الشهيد 'أحمد ' لما تميز به من هدوء شديد وسرية إلى أبعد الحدود.





أحبه الجميع



وٌلد الشهيد أحمد رجب عوض في 2-8-1976م في حي الزيتون شرق مدينة غزة، حيث درس في مدارس وكالة الغوث للاجئين الفلسطينيين و أنهى الشهيد مرحلته الابتدائية والإعدادية من مدرسة الزيتون للاجئين ليحصل على تقدير جيد جدا في الثانوية العام من مدرسة الشجاعية للبنين ودرس في الجامعة الإسلامية في كلية العلوم تخصص أحياء 'بيولوجيا' ليمارس في الجامعة في أنشطة الكتلة الإسلامية رغم التضييق الشديد من قوات الاحتلال الصهيوني ليعمل بعد تخرجه من الجامعة مساعد إدراي في مجلس القضاء الأعلى حيث تدرج في عمله حتى وصل إلى مسمى ' سي مدير ' وذلك لما حمله من مهنية و دقة في عمله خلال فترة وجيزة.

ويشير شقيقه رامي إلى أن أحمد هو أكبر إخوانه الخمسة وهو متزوج من ابنة وزير الخارجية السابق والقيادي في حماس الدكتور محمود الزهار وهو أب لطفلين هما معاذ سنة ونصف ورجب 4 شهور.

وعن صفاته أكد رامي أن أخاه يجيد لغة الصمت كما يجيد الكلام عند الحاجة وأضاف :'هو كتوم وسرى في عمله..حياته منظمة ودقيقة في عمله سريع في اتخاذ القرارات الصعبة حتى تحت أصعب الظروف محبوب في العائلة والمنطقة والتي يقطنها, يمتلك صدراً رحباً ويتقبل النقد , مؤمن بقضاء الله وقدره, يدعو دائما إلى الوحدة الوطنية ,محبوب من جميع الفصائل الوطنية والإسلامية وله علاقات وصداقات كبيرة في شتى الفصائل.'





وقد كان أحمد بحسب ما أكد أهله من أوائل الذين انضموا إلى أسرة مسجد صلاح الدين في حي الزيتون وشارك في جميع أنشطة المسجد والفعاليات ويعتبر مسجد صلاح الدين هو أكبر المساجد في حي الزيتون وقدم ما يزيد عن خمسة عشر شهيدا من شتى الفصائل جلهم أصدقاء للشهيد القائد أحمد عوض.







استشهاده ...رسالة



وكانت تربط أحمد علاقات وطيدة جداً بكافة شباب المنطقة التي يسكنها لما عرف عنه من إخلاص وذكاء وتواضع وكان الجميع يسعى لرفقة أحمد. ويؤكد سهيل شقيق أحمد أن أغلب أصدقاء ومعارف أحمد لا يعرفون أنه ينتمي إلى كتائب القسام ويشير إلى أن أحمد كان يقضي جل وقته بعيداً عن البيت وعلى الرغم من كونه متزوجاً فقد شدد إخوانه على أنه الابن المدلل لوالدته .

سماح ..زوجة الشهيد أحمد، تحدثت قائلة: 'الحمد لله الذي شرَّفنا باستشهاده... شهادته وسام عز وفخر لنا'. وتعتبر أن فخرها باستشهاد زوجها زاد؛ لكونها ابنة وزير الخارجية.

وتضيف: 'استشهاده رسالة واضحة لأولئك الذين زايدون على أبي وعلى أولاده وبناته، وقالوا إنه وظَّف زوج ابنته كمدير عام في وزارته، فها هو زوجي.. مجاهد ومقاتل وقائد.. كان يضع روحه على كفّه.. كم تألمنا من تلك الإشاعات، الآن يعرف الجميع من هم أزواج بنات الزهار'.

وكانت صحيفة قد حاولت النيل من شخص الدكتور الزهار والتحريض على شعار التغيير والإصلاح الذي تتخذه حماس منهجاً وقد أشارت تلك الصحيفة إلى أن د. الزهار عين زوج ابنته مدير عام في وزارته. وتشير سماح إلى أن زوجها كان يشغل منصب مدير c 'لكن ليس في وزارة الخارجية، بل في مجلس القضاء الأعلى التابع للرئاسة، وشغل منصبه قبل تشكيل حماس للحكومة'.





مسئول وحدة التصنيع



وعن ردّ فعل والدها حول استشهاد زوجها قالت: 'فور استشهاد أحمد اتصل بنا أبي من مصر، حيث كان يتواجد فيها، وقال: قدمت ابني الأول خالد شهيدًا، وها أنا أقدم أحمد ابني الثاني شهيدًا'. وتتابع سماح: 'كان أبي يعتز بأحمد ويحبه كثيرًا، وكان دائم الاستماع لآرائه'.





وتعرض د. الزهار لمحاولة اغتيال يوم 10-9-2003 استشهد فيها ابنه البكر خالد الذي كان أستاذًا جامعيًّا وقائدًا ميدانيًّا بكتائب القسَّام.



وتوضح سماح أن والدها قال لها يوم مجيء أحمد لخطبتها، معترفًا بانتمائه لكتائب القسام: 'هل تقبلين أن تكون حياتك المقبلة كتلك الحياة التي تحيينها الآن في كنف والدك'، في إشارة إلى استهدافه من قبل قوات الاحتلال.

ثم أضاف د. الزهار: 'من يا ترى سيعطيه ابنته لو رفضناه'. وتفتخر سماح بزواجها من أحمد الذي أنجبت منه معاذ سنة ونصف، ورجب 4 أشهر.

وتصف سماح زوجها بـ'القائد الغامض الذي لم يكن يعلم أحد بطبيعة عمله سوى أقرب المقربين'.

وتستطرد: 'عندما نعتته كتائب القسام كمسئول وحدة التصنيع لم يصدق كثير من الناس ما سمعوه حتى في عمله.. اعترفوا بأنهم كانوا يعلمون أنه تابع لحماس، ولكن ليس إلى هذه الدرجة... لقد كان رحمه الله كتومًا متواضعًا'.





الرحيـل



كان يوم الأربعاء الموافق 08/11/2006م، موعد لقاء القائد أحمد مع الحور العين والجنان، في ذلك اليوم ارتقى إلى العلا الشهيد القسامي القائد أحمد رجب عوض (32 عاما) من مسجد صلاح الدين بحي الزيتون، والشهيد القسامي المجاهد/ رمزي يوسف شحيبر (23 عام) من مسجد الفتح المبين بحي الزيتون بعد قصف همجي بطائرات الاستطلاع الصهيونية لسيارتهما المدنية في شارع الشهيد أحمد ياسين بحي الزيتون مساء اليوم الأربعاء 17شوال1427هـ الموافق 08/11/2006م، ليحلقا بدمائهما في سماء فلسطين بعد مشوار مشرف من الجهاد والرباط والتضحية، سيبقى وسام شرف يكلل به أهلهما وذويهما وحركتهما الرائدة المعطاءة التي تقف بكل حزم وإصرار وثبات في وجه تيار الظلم والاحتلال والعدوان.

آخر مواضيعي

 
التوقيع:

هي "طاء" طابت وطاب من فيها...
ثم "راء " و رب العرش يحميها...
ثم "ألف" ولها الألوف تفديها...
ثم "باء" وباب الحق يرويها...
ثم "لام" لا ولا لظلم من فيها...
ثم "سين" سيأتي العدل يشفيها...
نعم..هي طرابلس تسمو, سبحان باريها...
ولها نغم الحروف مدحا وكل الفخر يأتيها...


  رد مع اقتباس
قديم 27-06-2010م, 01:30 PM   #2
 

Jasmin تم تعطيل التقييم

Jasmin غير متواجد حالياً

افتراضي

رحمة الله عليه و على معاونه..

سبحان الله و لنا فيهم عِــبــَر

أستاذنا الكريم، أكرمك الله يا رب على هذه السير المشرفة لاخواننا المجاهدين و الشهداء من فلسطين الغالية..

آخر مواضيعي

 
التوقيع:




  رد مع اقتباس
قديم 28-06-2010م, 11:26 AM   #3
 
الصورة الرمزية mersalli
 

mersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond reputemersalli has a reputation beyond repute

mersalli غير متواجد حالياً

افتراضي

رحمه الله رحمة واسعة
عاش بطلا ورحل بطلا
ولا عجب في ذلك
فهذه هي مدرسة حماس
مدرسة القادة الشهداء


آخر مواضيعي

 
التوقيع:



  رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد مواضيع قسم شخصية من فلسطين


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فيلم (مفجر السجيل) للشهيد القائد/ أحمد الجعبري رتاج صوتيات ومرئيات 4 5-05-2013م 03:05 PM
مسيرة من "القائد إبراهيم" ل"محلى إسكندرية" ودعوات لمقاطعة الانتخابات iscandarnia قسم أخبار مصر 0 1-03-2013م 01:57 PM
القائد " أحمد الجعبري" في سطور بريق شخصية من فلسطين 3 7-12-2012م 11:49 AM
القائد محمد ضيف : إسرائيل ستدفع الثمن باهظاً mersalli أخبار فلسطين 3 21-11-2012م 08:11 AM
الطبيب الغامض رتاج ما وراء الطبيعة 9 4-11-2011م 12:07 AM





RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

~ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~