<div style="background-color: none transparent;"><a onclick="_gaq.push(['_trackEvent', 'Outgoing', 'news.rsspump.com', '/']);" rel="nofollow" href="http://news.rsspump.com/" title="rsspump">news</a></div>
  • تابعوا جديدنا في تلفزيون القلعة
  • الأخبار العاجلة منتديات قلعة طرابلس     
    التميز خلال 24 ساعة
     الفارس المميز   الموضوع المميز   المشرف المميز    المراقب المميز 
    قريبا

    قريبا
    قريبا

    المنتدى المتواجدون الآن مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
    العودة   قلعة طرابلس > المنتدى الإسلامي > القسم الاسلامي العام > قسم الإسلامي العام
    جروب المنتدى على الفيس بوك ادخل واشترك معانا
    التسجيل اكثر المتميزين خلال 7 ايام ! التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويمالمسابقات اجعل كافة الأقسام مقروءة


    قصة فاطمة مع أمها _مميز

    قسم الإسلامي العام


    إنشاء موضوع جديد إضافة رد
     
    LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 23-02-2010م, 10:45 PM   #1
    1 (27) قصة فاطمة مع أمها _مميز



    كانت فاطمة جالسة حين استقبلت والدتها جارتها التي قدمت لزيارتها ، كادت الأم تصعق ، وهي ترى ابنتها لاتتحرك من مقعدها فلا تقوم للترحيب معها بالجارة الطيبة الفاضلة التي بادرة – برغم – ذلك إلى بسط يدها لمصافحة فاطمة ، لكن فاطمة تجاهلتها ولم تبسط يدها للجارة الزائرة ، وتركتها لحظات واقفة باسطة يدها أمام ذهول أمها التي لم تملك إلا أن تصرخ فيها : قومي وسلمي على خالتك ، ردت فاطمة بنظرات لامبالية دون أن تتحرك من مقعدها ، كأنها لم تسمع كلمات أمها !.

    أحست الجارة بحرج شديد تجاه ما فعلته فاطمة ورأت فيها مسا مباشرا بكرامتها ، وإهانة لها ، فطوت يدها الممدودة ، والتفتت تريد العودة إلى بيتها وهي تقول : يبدو أنني زرتكم في وقت غير مناسب!

    هنا قفزت فاطمة من مقعدها ، وأمسكت بيد الجارة وقبلت رأسها وهي تقول : سامحيني يا خالة .. فوالله لم أكن أقصد الإساءة إليك ، وأخذت يدها بلطف ورفق ومودة واحترام ، ودعتها لتقعد وهي تقول لها : تعلمين يا خالتي كم أحبك وأحترمك ؟!

    نجحت فاطمة في تطيب خاطر الجارة ومسح الألم الذي سببته لها بموقفها الغريب ، غير المفهوم ، بينما أمها تمنع مشاعرها بالغضب من أن تنفجر في وجه ابنتها .

    قامت الجارة مودعة ، فقامت فاطمة على الفور ، وهي تمد يدها إليها ، وتمسك بيدها الأخرى يد جارتها اليمنى ، لتمنعها من أن تمتد إليها وهي تقول : ينبغي أن تبقى يدي ممدودة دون أن تمدي يدك إلي لأدرك قبح ما فعلته تجاهك .

    لكن الجارة ضمت فاطمة إلى صدرها ، وقبلت رأسها وهي تقول لها : ما عليك يابنتي .. لقد أقسمت إنك ما قصدت الإساءة .

    ما إن غادرت الجارة المنزل حتى قالت الأم لفاطمة في غضب مكتوم : مالذي دفعك إلى هذا التصرف ؟

    قالت : أعلم أنني سببت لك الحرج يا أمي فسامحيني .

    ردت أمها : تمد إليك يدها وتبقين في مقعدك فلا تقفين لتمدي يدك وتصافحيها ؟!

    قالت فاطمة : أنت يا أمي تفعلين هذا أيضا ! صاحت أمها : أنا أفعل هذا يافاطمة ؟!

    قالت : نعم تفعلينه في الليل والنهار .

    ردت أمها في حدة : وماذا أفعل في الليل والنهار ؟

    قالت فاطمة : يمد إليك يده فلا تمدين يدك إليه!

    صرخت أمها في غضب : من هذا الذي يمد يده إليّ ولا أمد يدي إليه ؟

    قالت فاطمة : الله يا أمي .. الله سبحانه يبسط يده إليك في النهار لتتوبي .. ويبسط يده إليك في الليل لتتوبي .. وأنت لاتتوبين .. لاتمدين يدك إليه ، تعاهدينه على التوبه . صمتت الأم ، وقد أذهلها كلام ابنتها .

    واصلت فاطمة حديثها : أما حزنت يا أمي حينما لم أمد يدي لمصافحة جارتنا ، وخشيت من أن تهتز الصورة الحسنة التي تحملها عني ؟ أنا يا أمي أحزن كل يوم وأنا أجدك لاتمدين يدك بالتوبة إلى الله سبحانه الذي يبسط يده إليك بالليل والنهار . يقول النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح : (( إن الله تعالى يبسط يده بالليل ليتوب مسيء النهار ، ويبسط يده بالنهار ليتوب مسيء الليل حتى تطلع الشمس من مغربها )). رواه مسلم .

    فهل رأيت يا أمي : ربنا يبسط إليك يده في كل يوم مرتين ، وأنت تقبضين يدك عنه ، ولا تبسطينها إليه بالتوبة!

    اغرورقت عينا الأم بالدموع .

    واصلت فاطمة حديثها وقد زادت عذوبته : أخاف عليك يا أمي وأنت لاتصلين ، وأول ما تحاسبين عليه يوم القيامة الصلاة ، وأحزن وأنا أراك تخرجين من البيت دون الخمار الذي أمرك به الله سبحانه ، ألم تحرجي من تصرفي تجاه جارتنا .. أنا يا أمي أحرج أمام صديقاتي حين يسألنني عن سفورك ، وتبرجك ، بينما أنا محجبة !.

    سالت دموع التوبة مدرارا على خدي الأم ، وشاركتها ابنتها فاندفعت الدموع غزيرة من عينيها ثم قامت إلى أمها التي احتضنتها في حنو بالغ ، وهي تردد : (( تبت إليك يا رب .. تبت إليك يارب )) .

    قال تعالى ( ومن يغفر الذنوب إلا اللـــــه )) لقد رآك الله وأنت تقرأ هذه الكلمات ويرى ما يدور في قلبك الآن وينتظر توبتك فلا يراك حبيبك الله إلا تائبا..................



    آخر مواضيعي

    أنشودة يوم ميلادك حبيبي - موسى مصطفى
    جراح القلب والميكانيكي
    عيد الحب
    الحمل والذئب
    همسة في أذن كل أنثى

     
    التوقيع:

    الوفاء عملة نادرة والقلوب هي المصارف
    وقليلة هي المصارف التي تتعامل
    بهذا النوع من العملات

      رد مع اقتباس
    قديم 24-02-2010م, 12:30 AM   #3
    افتراضي

    جزاك الله خير الجزاء أخت عبير , وأدعو الله أن تؤثر في أخواتنا الغير محجبات اللواتي بحاجة فقط لبعض الدعم ليقدموا لمثل هذه الخطوة

    آخر مواضيعي

    مفهوم العالم الإسلامي
    هل يسجد للتلاوة إذا سمع آية السجدة مسجَّلَةً ؟‏
    حذاء "الفضايح" يرشدكِ لمكانه
    سؤال في التفكر........ متجدد بإذن الله
    حكم الإحتقال بالمولد النبوي الشريف

     
    التوقيع:

      رد مع اقتباس
    قديم 24-02-2010م, 10:33 AM   #4
    افتراضي

    ( وتوبوا إلى الله جميعاً أيها المؤمنون لعلكم تفلحون )




    اللهم أن يجعل لنا في كل بيت من بيوتنا مثل فاطمة


    وجزاك الله خير جزاء بنتي عبير

    آخر مواضيعي

    قصة أربعة مواليد توائم
    كلمات معبرة عن الحب
    طبق السعادة الزوجية
    الخادمة المجرمة
    كلمات أفضل من الدنيا وما عليها

     
      رد مع اقتباس
    قديم 22-08-2011م, 08:49 AM   #6
    افتراضي

    جزاكى الله خيراااااااا ظاختى

    آخر مواضيعي

    أشهر اللعنات عبر التاريخ
    أفضل 10 آباء في عالم الحيوان
    إنا لله و إنا إليه راجعون
    أسطورة ميرلين
    غرائب النباتات 1

     
      رد مع اقتباس
    قديم 22-08-2011م, 10:44 AM   #7
    افتراضي

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الزهرة البيضاء []
    جزاكى الله خيراااااااا اختى

    اهلا بك عزيزتي

    آخر مواضيعي

    أنشودة يوم ميلادك حبيبي - موسى مصطفى
    جراح القلب والميكانيكي
    عيد الحب
    الحمل والذئب
    همسة في أذن كل أنثى

     
      رد مع اقتباس
    إنشاء موضوع جديد إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    جديد مواضيع قسم قسم الإسلامي العام


    الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
     
    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    تعليمات المشاركة
    لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    لا تستطيع الرد على المواضيع
    لا تستطيع إرفاق ملفات
    لا تستطيع تعديل مشاركاتك

    BB code is متاحة
    كود [IMG] متاحة
    كود HTML معطلة
    Trackbacks are متاحة
    Pingbacks are متاحة
    Refbacks are متاحة


    المواضيع المتشابهه
    الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
    مولودة فلسطينية تسقط من رحم أمها وتتدحرج على سلم المنزل ! rosa قسم الغرائب والعجائب 9 14-11-2012م 12:28 AM
    فاطمة الزهراء رضي الله عنها نسائم الفجر قسم الصحابة والصحابيات وقصصهم 2 20-03-2011م 04:41 PM
    مبارك لمها bibo770 مناسبات الأعضاء في حياتهم وفي المنتدى 4 11-07-2010م 11:42 PM
    فاطمة ناعوت.. المغنى والحكاء.. .. نقد amly أدب عربي 3 3-05-2010م 08:37 AM
    سير الصالحات . (فاطمة الزهراء) أم وحيد قسم الإسلامي العام 2 22-03-2010م 10:33 PM






    ~ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~