المنتدى المتواجدون الآن مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
العودة   قلعة طرابلس > المنتدى الطرابلسي > المواضيع الطرابلسية العام > سوق مدينة طرابلس
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويمالمسابقات اجعل كافة الأقسام مقروءة



إنشاء موضوع جديد إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 31-03-2019م, 10:04 PM   #1
افتراضي خادمة أندونيسية تشتري الفيلا التي تعمل بها



كثيرا من الأوقات تقف أمام خبر صحفي تحاول أن تستنبط منه الكثير من الأفكار لتساعدك على النجاح في حياتك وما نحن بصدد التحدث عنه في السطور القليلة القادمة هو من هذه النوعية.

أيفا أو فاطمة هي فتاة جاءت من أندونيسيا لتعمل هنا في المملكة وأجتهدت كثيرا في عملها وبفضل المعاملة الطيبة التي تلقتها من أصحاب العمل أعلنت إسلامها ليصبح أسمها فاطمة.

وبعد أقل من عامين طلبت ممن تعمل لديهم أن تقوم بشراء الفيلا بعد أن أعلنوا عن بيعها وقامت بتسديد ثمن الفيلا نقدا وبالطبع كان الأمر محيرا ويطرح العديد من الأسئلة والكثير من علامات التعجب.

ولهذا كان لابد من التحاور مع فاطمة تلك الفتاة التي تبلغ من العمر 29 عاما فقط وقد تحدثت من القلب معنا وقالت لنا كيف تمكنت من شراء الفيلا ومن أين لها كل تلك الأموال.

تقول فاطمة: أتيت من بلدي للعمل بعد أن توفى والدي وأصبحت وحيدة وبعد فترة من العمل لدى أسرة أدين لها بالكثير من العرفان فقد كانت معاملتهم لي على أفضل ما يكون عن حق.

وبفضل هذه المعاملة أحببت الإسلام وقمت بإشهار إسلامي وأسميت نفسي فاطمة ولأنني أعشق تصفح الإنترنت في ساعات الليل قبل أن أخلد إلى النوم تعرفت على تداول العملات وتواصلت مع شركة تداول تعمل هنا منذ فترة طويلة وكنت قد أدخرت مبلغ 5000 ريال قمت بإيداعه في شركة ابراج بنك بعد محاولات كثيرة مني للإلتحاق بابراج بنك.

وعندما تحدث معي مدير الحساب أخبرته أنني لا استطيع أن أتلقى إتصالات منه إلا في فترة الصباح المبكر قبل أن أبدأ عملي وقد تفهم هذا الأمر وأصبح يوميا يقوم بالإتصال بي ويخبرني بأهم الصفقات التي يجب أن أقوم بفتحها وإن تأخر قليلا كان يترك لي رسالة على هاتفي يخبرني بها ماذا أفعل.

لقراءة باقي الخبر عبر الرابط التالي
عاجل : خادمة أندونيسية تشتري الفيلا التي تعمل بها

آخر مواضيعي

 
التوقيع:

شرح خمسات
دورة الربح من الانترنت
شركه تخزين اثاث بالرياض
تصليح
صيانة

  رد مع اقتباس
قديم 31-03-2019م, 10:31 PM   #2
افتراضي خادمة أندونيسية تشتري الفيلا التي تعمل بها



كثيرا من الأوقات تقف أمام خبر صحفي تحاول أن تستنبط منه الكثير من الأفكار لتساعدك على النجاح في حياتك وما نحن بصدد التحدث عنه في السطور القليلة القادمة هو من هذه النوعية.

أيفا أو فاطمة هي فتاة جاءت من أندونيسيا لتعمل هنا في المملكة وأجتهدت كثيرا في عملها وبفضل المعاملة الطيبة التي تلقتها من أصحاب العمل أعلنت إسلامها ليصبح أسمها فاطمة.

وبعد أقل من عامين طلبت ممن تعمل لديهم أن تقوم بشراء الفيلا بعد أن أعلنوا عن بيعها وقامت بتسديد ثمن الفيلا نقدا وبالطبع كان الأمر محيرا ويطرح العديد من الأسئلة والكثير من علامات التعجب.

ولهذا كان لابد من التحاور مع فاطمة تلك الفتاة التي تبلغ من العمر 29 عاما فقط وقد تحدثت من القلب معنا وقالت لنا كيف تمكنت من شراء الفيلا ومن أين لها كل تلك الأموال.

تقول فاطمة: أتيت من بلدي للعمل بعد أن توفى والدي وأصبحت وحيدة وبعد فترة من العمل لدى أسرة أدين لها بالكثير من العرفان فقد كانت معاملتهم لي على أفضل ما يكون عن حق.

وبفضل هذه المعاملة أحببت الإسلام وقمت بإشهار إسلامي وأسميت نفسي فاطمة ولأنني أعشق تصفح الإنترنت في ساعات الليل قبل أن أخلد إلى النوم تعرفت على تداول العملات وتواصلت مع شركة تداول تعمل هنا منذ فترة طويلة وكنت قد أدخرت مبلغ 5000 ريال قمت بإيداعه في شركة ابراج بنك بعد محاولات كثيرة مني للإلتحاق بابراج بنك.

وعندما تحدث معي مدير الحساب أخبرته أنني لا استطيع أن أتلقى إتصالات منه إلا في فترة الصباح المبكر قبل أن أبدأ عملي وقد تفهم هذا الأمر وأصبح يوميا يقوم بالإتصال بي ويخبرني بأهم الصفقات التي يجب أن أقوم بفتحها وإن تأخر قليلا كان يترك لي رسالة على هاتفي يخبرني بها ماذا أفعل.

لقراءة باقي الخبر عبر الرابط التالي
عاجل : خادمة أندونيسية تشتري الفيلا التي تعمل بها





















-

آخر مواضيعي

 
  رد مع اقتباس
قديم 31-03-2019م, 10:33 PM   #3
افتراضي خادمة أندونيسية تشتري الفيلا التي تعمل بها



كثيرا من الأوقات تقف أمام خبر صحفي تحاول أن تستنبط منه الكثير من الأفكار لتساعدك على النجاح في حياتك وما نحن بصدد التحدث عنه في السطور القليلة القادمة هو من هذه النوعية.

أيفا أو فاطمة هي فتاة جاءت من أندونيسيا لتعمل هنا في المملكة وأجتهدت كثيرا في عملها وبفضل المعاملة الطيبة التي تلقتها من أصحاب العمل أعلنت إسلامها ليصبح أسمها فاطمة.

وبعد أقل من عامين طلبت ممن تعمل لديهم أن تقوم بشراء الفيلا بعد أن أعلنوا عن بيعها وقامت بتسديد ثمن الفيلا نقدا وبالطبع كان الأمر محيرا ويطرح العديد من الأسئلة والكثير من علامات التعجب.

ولهذا كان لابد من التحاور مع فاطمة تلك الفتاة التي تبلغ من العمر 29 عاما فقط وقد تحدثت من القلب معنا وقالت لنا كيف تمكنت من شراء الفيلا ومن أين لها كل تلك الأموال.

تقول فاطمة: أتيت من بلدي للعمل بعد أن توفى والدي وأصبحت وحيدة وبعد فترة من العمل لدى أسرة أدين لها بالكثير من العرفان فقد كانت معاملتهم لي على أفضل ما يكون عن حق.

وبفضل هذه المعاملة أحببت الإسلام وقمت بإشهار إسلامي وأسميت نفسي فاطمة ولأنني أعشق تصفح الإنترنت في ساعات الليل قبل أن أخلد إلى النوم تعرفت على تداول العملات وتواصلت مع شركة تداول تعمل هنا منذ فترة طويلة وكنت قد أدخرت مبلغ 5000 ريال قمت بإيداعه في شركة ابراج بنك بعد محاولات كثيرة مني للإلتحاق بابراج بنك.

وعندما تحدث معي مدير الحساب أخبرته أنني لا استطيع أن أتلقى إتصالات منه إلا في فترة الصباح المبكر قبل أن أبدأ عملي وقد تفهم هذا الأمر وأصبح يوميا يقوم بالإتصال بي ويخبرني بأهم الصفقات التي يجب أن أقوم بفتحها وإن تأخر قليلا كان يترك لي رسالة على هاتفي يخبرني بها ماذا أفعل.

لقراءة باقي الخبر عبر الرابط التالي
عاجل : خادمة أندونيسية تشتري الفيلا التي تعمل بها


















-


-

آخر مواضيعي

 
  رد مع اقتباس
قديم 31-03-2019م, 10:35 PM   #4
افتراضي خادمة أندونيسية تشتري الفيلا التي تعمل بها



كثيرا من الأوقات تقف أمام خبر صحفي تحاول أن تستنبط منه الكثير من الأفكار لتساعدك على النجاح في حياتك وما نحن بصدد التحدث عنه في السطور القليلة القادمة هو من هذه النوعية.

أيفا أو فاطمة هي فتاة جاءت من أندونيسيا لتعمل هنا في المملكة وأجتهدت كثيرا في عملها وبفضل المعاملة الطيبة التي تلقتها من أصحاب العمل أعلنت إسلامها ليصبح أسمها فاطمة.

وبعد أقل من عامين طلبت ممن تعمل لديهم أن تقوم بشراء الفيلا بعد أن أعلنوا عن بيعها وقامت بتسديد ثمن الفيلا نقدا وبالطبع كان الأمر محيرا ويطرح العديد من الأسئلة والكثير من علامات التعجب.

ولهذا كان لابد من التحاور مع فاطمة تلك الفتاة التي تبلغ من العمر 29 عاما فقط وقد تحدثت من القلب معنا وقالت لنا كيف تمكنت من شراء الفيلا ومن أين لها كل تلك الأموال.

تقول فاطمة: أتيت من بلدي للعمل بعد أن توفى والدي وأصبحت وحيدة وبعد فترة من العمل لدى أسرة أدين لها بالكثير من العرفان فقد كانت معاملتهم لي على أفضل ما يكون عن حق.

وبفضل هذه المعاملة أحببت الإسلام وقمت بإشهار إسلامي وأسميت نفسي فاطمة ولأنني أعشق تصفح الإنترنت في ساعات الليل قبل أن أخلد إلى النوم تعرفت على تداول العملات وتواصلت مع شركة تداول تعمل هنا منذ فترة طويلة وكنت قد أدخرت مبلغ 5000 ريال قمت بإيداعه في شركة ابراج بنك بعد محاولات كثيرة مني للإلتحاق بابراج بنك.

وعندما تحدث معي مدير الحساب أخبرته أنني لا استطيع أن أتلقى إتصالات منه إلا في فترة الصباح المبكر قبل أن أبدأ عملي وقد تفهم هذا الأمر وأصبح يوميا يقوم بالإتصال بي ويخبرني بأهم الصفقات التي يجب أن أقوم بفتحها وإن تأخر قليلا كان يترك لي رسالة على هاتفي يخبرني بها ماذا أفعل.

لقراءة باقي الخبر عبر الرابط التالي
عاجل : خادمة أندونيسية تشتري الفيلا التي تعمل بها


















-

-
-

آخر مواضيعي

 
  رد مع اقتباس
قديم 31-03-2019م, 10:47 PM   #5
افتراضي خادمة أندونيسية تشتري الفيلا التي تعمل بها



كثيرا من الأوقات تقف أمام خبر صحفي تحاول أن تستنبط منه الكثير من الأفكار لتساعدك على النجاح في حياتك وما نحن بصدد التحدث عنه في السطور القليلة القادمة هو من هذه النوعية.

أيفا أو فاطمة هي فتاة جاءت من أندونيسيا لتعمل هنا في المملكة وأجتهدت كثيرا في عملها وبفضل المعاملة الطيبة التي تلقتها من أصحاب العمل أعلنت إسلامها ليصبح أسمها فاطمة.

وبعد أقل من عامين طلبت ممن تعمل لديهم أن تقوم بشراء الفيلا بعد أن أعلنوا عن بيعها وقامت بتسديد ثمن الفيلا نقدا وبالطبع كان الأمر محيرا ويطرح العديد من الأسئلة والكثير من علامات التعجب.

ولهذا كان لابد من التحاور مع فاطمة تلك الفتاة التي تبلغ من العمر 29 عاما فقط وقد تحدثت من القلب معنا وقالت لنا كيف تمكنت من شراء الفيلا ومن أين لها كل تلك الأموال.

تقول فاطمة: أتيت من بلدي للعمل بعد أن توفى والدي وأصبحت وحيدة وبعد فترة من العمل لدى أسرة أدين لها بالكثير من العرفان فقد كانت معاملتهم لي على أفضل ما يكون عن حق.

وبفضل هذه المعاملة أحببت الإسلام وقمت بإشهار إسلامي وأسميت نفسي فاطمة ولأنني أعشق تصفح الإنترنت في ساعات الليل قبل أن أخلد إلى النوم تعرفت على تداول العملات وتواصلت مع شركة تداول تعمل هنا منذ فترة طويلة وكنت قد أدخرت مبلغ 5000 ريال قمت بإيداعه في شركة ابراج بنك بعد محاولات كثيرة مني للإلتحاق بابراج بنك.

وعندما تحدث معي مدير الحساب أخبرته أنني لا استطيع أن أتلقى إتصالات منه إلا في فترة الصباح المبكر قبل أن أبدأ عملي وقد تفهم هذا الأمر وأصبح يوميا يقوم بالإتصال بي ويخبرني بأهم الصفقات التي يجب أن أقوم بفتحها وإن تأخر قليلا كان يترك لي رسالة على هاتفي يخبرني بها ماذا أفعل.

لقراءة باقي الخبر عبر الرابط التالي
عاجل : خادمة أندونيسية تشتري الفيلا التي تعمل بها


















-
-
-
-

آخر مواضيعي

 
  رد مع اقتباس
قديم 31-03-2019م, 10:49 PM   #6
افتراضي خادمة أندونيسية تشتري الفيلا التي تعمل بها



كثيرا من الأوقات تقف أمام خبر صحفي تحاول أن تستنبط منه الكثير من الأفكار لتساعدك على النجاح في حياتك وما نحن بصدد التحدث عنه في السطور القليلة القادمة هو من هذه النوعية.

أيفا أو فاطمة هي فتاة جاءت من أندونيسيا لتعمل هنا في المملكة وأجتهدت كثيرا في عملها وبفضل المعاملة الطيبة التي تلقتها من أصحاب العمل أعلنت إسلامها ليصبح أسمها فاطمة.

وبعد أقل من عامين طلبت ممن تعمل لديهم أن تقوم بشراء الفيلا بعد أن أعلنوا عن بيعها وقامت بتسديد ثمن الفيلا نقدا وبالطبع كان الأمر محيرا ويطرح العديد من الأسئلة والكثير من علامات التعجب.

ولهذا كان لابد من التحاور مع فاطمة تلك الفتاة التي تبلغ من العمر 29 عاما فقط وقد تحدثت من القلب معنا وقالت لنا كيف تمكنت من شراء الفيلا ومن أين لها كل تلك الأموال.

تقول فاطمة: أتيت من بلدي للعمل بعد أن توفى والدي وأصبحت وحيدة وبعد فترة من العمل لدى أسرة أدين لها بالكثير من العرفان فقد كانت معاملتهم لي على أفضل ما يكون عن حق.

وبفضل هذه المعاملة أحببت الإسلام وقمت بإشهار إسلامي وأسميت نفسي فاطمة ولأنني أعشق تصفح الإنترنت في ساعات الليل قبل أن أخلد إلى النوم تعرفت على تداول العملات وتواصلت مع شركة تداول تعمل هنا منذ فترة طويلة وكنت قد أدخرت مبلغ 5000 ريال قمت بإيداعه في شركة ابراج بنك بعد محاولات كثيرة مني للإلتحاق بابراج بنك.

وعندما تحدث معي مدير الحساب أخبرته أنني لا استطيع أن أتلقى إتصالات منه إلا في فترة الصباح المبكر قبل أن أبدأ عملي وقد تفهم هذا الأمر وأصبح يوميا يقوم بالإتصال بي ويخبرني بأهم الصفقات التي يجب أن أقوم بفتحها وإن تأخر قليلا كان يترك لي رسالة على هاتفي يخبرني بها ماذا أفعل.

لقراءة باقي الخبر عبر الرابط التالي
عاجل : خادمة أندونيسية تشتري الفيلا التي تعمل بها


















-
-
--
-

آخر مواضيعي

 
  رد مع اقتباس
قديم 1-04-2019م, 01:53 AM   #7
افتراضي خادمة أندونيسية تشتري الفيلا التي تعمل بها



كثيرا من الأوقات تقف أمام خبر صحفي تحاول أن تستنبط منه الكثير من الأفكار لتساعدك على النجاح في حياتك وما نحن بصدد التحدث عنه في السطور القليلة القادمة هو من هذه النوعية.

أيفا أو فاطمة هي فتاة جاءت من أندونيسيا لتعمل هنا في المملكة وأجتهدت كثيرا في عملها وبفضل المعاملة الطيبة التي تلقتها من أصحاب العمل أعلنت إسلامها ليصبح أسمها فاطمة.

وبعد أقل من عامين طلبت ممن تعمل لديهم أن تقوم بشراء الفيلا بعد أن أعلنوا عن بيعها وقامت بتسديد ثمن الفيلا نقدا وبالطبع كان الأمر محيرا ويطرح العديد من الأسئلة والكثير من علامات التعجب.

ولهذا كان لابد من التحاور مع فاطمة تلك الفتاة التي تبلغ من العمر 29 عاما فقط وقد تحدثت من القلب معنا وقالت لنا كيف تمكنت من شراء الفيلا ومن أين لها كل تلك الأموال.

تقول فاطمة: أتيت من بلدي للعمل بعد أن توفى والدي وأصبحت وحيدة وبعد فترة من العمل لدى أسرة أدين لها بالكثير من العرفان فقد كانت معاملتهم لي على أفضل ما يكون عن حق.

وبفضل هذه المعاملة أحببت الإسلام وقمت بإشهار إسلامي وأسميت نفسي فاطمة ولأنني أعشق تصفح الإنترنت في ساعات الليل قبل أن أخلد إلى النوم تعرفت على تداول العملات وتواصلت مع شركة تداول تعمل هنا منذ فترة طويلة وكنت قد أدخرت مبلغ 5000 ريال قمت بإيداعه في شركة ابراج بنك بعد محاولات كثيرة مني للإلتحاق بابراج بنك.

وعندما تحدث معي مدير الحساب أخبرته أنني لا استطيع أن أتلقى إتصالات منه إلا في فترة الصباح المبكر قبل أن أبدأ عملي وقد تفهم هذا الأمر وأصبح يوميا يقوم بالإتصال بي ويخبرني بأهم الصفقات التي يجب أن أقوم بفتحها وإن تأخر قليلا كان يترك لي رسالة على هاتفي يخبرني بها ماذا أفعل.

لقراءة باقي الخبر عبر الرابط التالي
عاجل : خادمة أندونيسية تشتري الفيلا التي تعمل بها


















--
-
--
-

آخر مواضيعي

 
  رد مع اقتباس
قديم 1-04-2019م, 01:55 AM   #8
افتراضي خادمة أندونيسية تشتري الفيلا التي تعمل بها



كثيرا من الأوقات تقف أمام خبر صحفي تحاول أن تستنبط منه الكثير من الأفكار لتساعدك على النجاح في حياتك وما نحن بصدد التحدث عنه في السطور القليلة القادمة هو من هذه النوعية.

أيفا أو فاطمة هي فتاة جاءت من أندونيسيا لتعمل هنا في المملكة وأجتهدت كثيرا في عملها وبفضل المعاملة الطيبة التي تلقتها من أصحاب العمل أعلنت إسلامها ليصبح أسمها فاطمة.

وبعد أقل من عامين طلبت ممن تعمل لديهم أن تقوم بشراء الفيلا بعد أن أعلنوا عن بيعها وقامت بتسديد ثمن الفيلا نقدا وبالطبع كان الأمر محيرا ويطرح العديد من الأسئلة والكثير من علامات التعجب.

ولهذا كان لابد من التحاور مع فاطمة تلك الفتاة التي تبلغ من العمر 29 عاما فقط وقد تحدثت من القلب معنا وقالت لنا كيف تمكنت من شراء الفيلا ومن أين لها كل تلك الأموال.

تقول فاطمة: أتيت من بلدي للعمل بعد أن توفى والدي وأصبحت وحيدة وبعد فترة من العمل لدى أسرة أدين لها بالكثير من العرفان فقد كانت معاملتهم لي على أفضل ما يكون عن حق.

وبفضل هذه المعاملة أحببت الإسلام وقمت بإشهار إسلامي وأسميت نفسي فاطمة ولأنني أعشق تصفح الإنترنت في ساعات الليل قبل أن أخلد إلى النوم تعرفت على تداول العملات وتواصلت مع شركة تداول تعمل هنا منذ فترة طويلة وكنت قد أدخرت مبلغ 5000 ريال قمت بإيداعه في شركة ابراج بنك بعد محاولات كثيرة مني للإلتحاق بابراج بنك.

وعندما تحدث معي مدير الحساب أخبرته أنني لا استطيع أن أتلقى إتصالات منه إلا في فترة الصباح المبكر قبل أن أبدأ عملي وقد تفهم هذا الأمر وأصبح يوميا يقوم بالإتصال بي ويخبرني بأهم الصفقات التي يجب أن أقوم بفتحها وإن تأخر قليلا كان يترك لي رسالة على هاتفي يخبرني بها ماذا أفعل.

لقراءة باقي الخبر عبر الرابط التالي
عاجل : خادمة أندونيسية تشتري الفيلا التي تعمل بها


















--
-
---
-

آخر مواضيعي

 
  رد مع اقتباس
قديم 1-04-2019م, 01:57 AM   #9
افتراضي خادمة أندونيسية تشتري الفيلا التي تعمل بها



كثيرا من الأوقات تقف أمام خبر صحفي تحاول أن تستنبط منه الكثير من الأفكار لتساعدك على النجاح في حياتك وما نحن بصدد التحدث عنه في السطور القليلة القادمة هو من هذه النوعية.

أيفا أو فاطمة هي فتاة جاءت من أندونيسيا لتعمل هنا في المملكة وأجتهدت كثيرا في عملها وبفضل المعاملة الطيبة التي تلقتها من أصحاب العمل أعلنت إسلامها ليصبح أسمها فاطمة.

وبعد أقل من عامين طلبت ممن تعمل لديهم أن تقوم بشراء الفيلا بعد أن أعلنوا عن بيعها وقامت بتسديد ثمن الفيلا نقدا وبالطبع كان الأمر محيرا ويطرح العديد من الأسئلة والكثير من علامات التعجب.

ولهذا كان لابد من التحاور مع فاطمة تلك الفتاة التي تبلغ من العمر 29 عاما فقط وقد تحدثت من القلب معنا وقالت لنا كيف تمكنت من شراء الفيلا ومن أين لها كل تلك الأموال.

تقول فاطمة: أتيت من بلدي للعمل بعد أن توفى والدي وأصبحت وحيدة وبعد فترة من العمل لدى أسرة أدين لها بالكثير من العرفان فقد كانت معاملتهم لي على أفضل ما يكون عن حق.

وبفضل هذه المعاملة أحببت الإسلام وقمت بإشهار إسلامي وأسميت نفسي فاطمة ولأنني أعشق تصفح الإنترنت في ساعات الليل قبل أن أخلد إلى النوم تعرفت على تداول العملات وتواصلت مع شركة تداول تعمل هنا منذ فترة طويلة وكنت قد أدخرت مبلغ 5000 ريال قمت بإيداعه في شركة ابراج بنك بعد محاولات كثيرة مني للإلتحاق بابراج بنك.

وعندما تحدث معي مدير الحساب أخبرته أنني لا استطيع أن أتلقى إتصالات منه إلا في فترة الصباح المبكر قبل أن أبدأ عملي وقد تفهم هذا الأمر وأصبح يوميا يقوم بالإتصال بي ويخبرني بأهم الصفقات التي يجب أن أقوم بفتحها وإن تأخر قليلا كان يترك لي رسالة على هاتفي يخبرني بها ماذا أفعل.

لقراءة باقي الخبر عبر الرابط التالي
عاجل : خادمة أندونيسية تشتري الفيلا التي تعمل بها


















--
--
---
-

آخر مواضيعي

 
  رد مع اقتباس
قديم 1-04-2019م, 01:59 AM   #10
افتراضي خادمة أندونيسية تشتري الفيلا التي تعمل بها



كثيرا من الأوقات تقف أمام خبر صحفي تحاول أن تستنبط منه الكثير من الأفكار لتساعدك على النجاح في حياتك وما نحن بصدد التحدث عنه في السطور القليلة القادمة هو من هذه النوعية.

أيفا أو فاطمة هي فتاة جاءت من أندونيسيا لتعمل هنا في المملكة وأجتهدت كثيرا في عملها وبفضل المعاملة الطيبة التي تلقتها من أصحاب العمل أعلنت إسلامها ليصبح أسمها فاطمة.

وبعد أقل من عامين طلبت ممن تعمل لديهم أن تقوم بشراء الفيلا بعد أن أعلنوا عن بيعها وقامت بتسديد ثمن الفيلا نقدا وبالطبع كان الأمر محيرا ويطرح العديد من الأسئلة والكثير من علامات التعجب.

ولهذا كان لابد من التحاور مع فاطمة تلك الفتاة التي تبلغ من العمر 29 عاما فقط وقد تحدثت من القلب معنا وقالت لنا كيف تمكنت من شراء الفيلا ومن أين لها كل تلك الأموال.

تقول فاطمة: أتيت من بلدي للعمل بعد أن توفى والدي وأصبحت وحيدة وبعد فترة من العمل لدى أسرة أدين لها بالكثير من العرفان فقد كانت معاملتهم لي على أفضل ما يكون عن حق.

وبفضل هذه المعاملة أحببت الإسلام وقمت بإشهار إسلامي وأسميت نفسي فاطمة ولأنني أعشق تصفح الإنترنت في ساعات الليل قبل أن أخلد إلى النوم تعرفت على تداول العملات وتواصلت مع شركة تداول تعمل هنا منذ فترة طويلة وكنت قد أدخرت مبلغ 5000 ريال قمت بإيداعه في شركة ابراج بنك بعد محاولات كثيرة مني للإلتحاق بابراج بنك.

وعندما تحدث معي مدير الحساب أخبرته أنني لا استطيع أن أتلقى إتصالات منه إلا في فترة الصباح المبكر قبل أن أبدأ عملي وقد تفهم هذا الأمر وأصبح يوميا يقوم بالإتصال بي ويخبرني بأهم الصفقات التي يجب أن أقوم بفتحها وإن تأخر قليلا كان يترك لي رسالة على هاتفي يخبرني بها ماذا أفعل.

لقراءة باقي الخبر عبر الرابط التالي
عاجل : خادمة أندونيسية تشتري الفيلا التي تعمل بها


















--
--
----
-

آخر مواضيعي

 
  رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد مواضيع قسم سوق مدينة طرابلس


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
خادمة جديدة في باب الحارة الثامن والنمس يحبها عمر قزيحة أخبار غير سياسية 0 4-04-2016م 08:24 PM
يوميات خادمة في الخليج محمد التونجي mersalli أدب عربي 11 6-08-2014م 02:22 AM
ساعات Eole التي تعمل عن طريق قوة تنفس R.MERO أخبار علمية متفرقة 0 8-11-2011م 02:55 PM
بقلم الشاعرة الليبية ردينة الفيلا عيون الليل قسم الشعر والنثر المنقول 4 10-09-2011م 04:43 PM
قائمة البرامج التي تعمل حين تشغيل النظام mmido80 قسم منتجات ابل ايفون مكنتوش 1 27-05-2011م 01:31 AM






~ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~